Accessibility links

تونس تتقدم نحو كأسي إفريقيا والعالم والمغرب يتراجع للمركز الأخير


خطت تونس الأحد خطوة مهمة نحو التأهل إلى نهائيات كأس العالم وكأس أمم إفريقيا اللتين تستضيفهما جنوب إفريقيا وأنغولا على التوالي عام 2010، بعدما انتزعت تعادلا ثمينا من نيجيريا بواقع 2-2 وتواصل صدارتها للمجموعة الثانية في التصفيات المشتركة.

ورغم أن المنتخب النيجيري كان البادئ بالتسجيل بواسطة بيتر اوديموينجي في الدقيقة 23، إلا أن تونس ردت بعد دقيقتين مدركة التعادل بواسطة نبيل تايدر مهاجم فريق كسانتي اليوناني.

وعاد مهاجم الترجي الرياضي التونسي مايكل اينيرامو ليمنح التقدم لنيجيريا في الدقيقة 80، لكن زميله في الترجي أسامة الدراجي تمكن من توجيه الضربة القاضية لأصحاب الأرض بتسجيله هدف التعادل في 89.

وبذلك حافظ المنتخب التونسي على صدارته للمجموعة بعدما رفع رصيده إلى 8 نقاط بفارق نقطتين أمام نيجيريا التي كانت تمني النفس بالفوز لانتزاع الصدارة وتعزيز حظوظها في التأهل إلى المونديال بعدما غابت عن النسخة الأخيرة في ألمانيا بعد 3 مشاركات متتالية 1994 و1998 و2002.

وبات المنتخب التونسي بحاجة إلى الفوز في مباراتيه المتبقيتين أمام ضيفته كينيا في الجولة الخامسة في العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، ومضيفته موزامبيق في 14 نوفمبر /تشرين الثاني المقبل ضمن الجولة السادسة الأخيرة لضمان التأهل إلى النهائيات للمرة الخامسة في تاريخه بعد أعوام 1978 و1998 و2002 و2006، وذلك بغض النظر عن نتيجتي مباراتي نيجيريا مع موزامبيق وكينيا.

المغرب X توغو

وضمن منافسات المجموعة الأولى، تعادلت توغو مع المغرب 1-1 في لومي، وتراجعت للمركز الأخير في المجموعة.

وسجل مصطفى ساليفو (6) هدف توغو، وعادل تعرابت (90) هدف المغرب.

وهو التعادل الثالث على التوالي للمنتخب المغربي، فيما عززت توغو موقعها في المركز الثالث برصيد 5 نقاط بفارق نقطة واحدة خلف الغابون المتصدرة ونقطة واحدة أمام الكاميرون الثالثة.

وتلعب الكاميرون مع الغابون الأربعاء المقبل في مباراة مؤجلة عن الجولة الثالثة والتي كانت مقررة أصلا في يونيو/ حزيران الماضي، لكن وفاة الرئيس الغابوني عمر بونغو حال دون إقامتها في ذلك الموعد.

XS
SM
MD
LG