Accessibility links

أحمدي نجاد يعتبر ملف إيران النووي "قضية منتهية" ويطلب مناظرة علنية مع أوباما


اعتبر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم الاثنين أن ملف بلاده النووي "قضية منتهية" مؤكدا أن الجمهورية الإسلامية "غير مستعدة لمناقشة حقوقها الثابتة في الطاقة النووية".

وقال احمدي نجاد في مؤتمر صحافي إن "المسألة النووية أغلقت من وجهة نظرنا ، فلن نناقش حقوقنا الثابتة" في الطاقة النووية، إلا أنه لم يستبعد في الوقت ذاته إجراء حوار "عادل" مع مجموعة الدول الست المؤلفة من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا وألمانيا.

وأضاف أن بلاده "حددت إطارا للتفاوض مع الدول الغربية وقدمت مقترحات لإيجاد فرص لاستخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية ومنع تطوير أسلحة دمار شامل نووية" معتبرا أن مقترحات بلاده جاءت ردا على طلب من الدول الغربية باستئناف المفاوضات مع طهران حول ملفها النووي.

وقال أحمدي نجاد ان الدول الغربية الكبرى "لا مصلحة لها بالاستمرار في سياستها" معتبرا أن بلاده "مستعدة لأي خيارات لكنها تفضل أن تبدل هذه الدول نهجها وتحترم حقوق الشعوب".

وتابع "سوف نسلم مجموعة الخمسة زائد واحد في مرحلة أولى مقترحاتنا" مشيرا إلى أن إيران تعتزم كذلك تقديم هذه المقترحات إلى دول أخرى.

ورأى أنه على الدول الأوروبية والولايات المتحدة "الخروج من برجها العاجي و"تغيير موقفها للاعتراف بحقوق ايران على الصعيد النووي".

مناظرة علنية

وأكد أحمدي نجاد استعداده لإجراء "مناظرة ونقاش علني" مع الرئيس باراك أوباما أمام وسائل الإعلام الدولية.

وقال إنه قدم ذلك المقترح من قبل في عهد الرئيس السابق جورج بوش وما زال يكرره في عهد أوباما مؤكدا أنه "مستعد لإجراء مناظرة وحوار حول المسائل الدولية أمام وسائل الإعلام باعتبار أن ذلك أفضل وسيلة لتسوية مشكلات العالم".

وكان أوباما قد أكد استعداد إدارته للحوار مع إيران حول ملفها النووي دون شروط مسبقة إلا أنه لم يتحدث منذ توليه الرئاسة عن استعداده لعقد لقاء ثنائي يجمعه بالرئيس الإيراني.

وتلوح الولايات المتحدة ودول غربية أخرى بفرض عقوبات اقتصادية إضافية على إيران في حال إصرارها على مواصلة أنشطة تخصيب اليورانيوم وعدم إخضاع برنامجها النووي لرقابة دولية كاملة.

نظام صواريخ إيراني

ومن ناحية أخرى، طورت إيران نظاما مضادا للصواريخ العابرة للقارات على ما نقلت الاثنين صحيفة إايران" عن الجنرال احمد ميغاني قائد وحدة الدفاع الجوي.

وأضاف الجنرال أن "إيران نجحت في اقامة نظام دفاعي قادر على رصد الصواريخ العابرة للقارات وتدميرها" دون ان يحدد مدى هذا النظام.

وأشار الى انه "رغم 30 عاما من العقوبات فإن القوات الايرانية قطعت خطوات هامة للوصول الى الاكتفاء الذاتي".

وتعلن ايران بانتظام عن احراز تقدم في ميدان الدفاع وخصوصا في برنامجها الصاروخي مما يثير قلق الدول الغربية وإسرائيل التي تعتبرها طهران عدوها الأول.

XS
SM
MD
LG