Accessibility links

مستشار أوباما لشؤون الأمن يلتقي كلا من العاهل السعودي في جدة والرئيس اليمني في صنعاء


ذكرت مصادر رسمية أن جون برينان مستشار الرئيس أوباما لشؤون الأمن ومكافحة الإرهاب، أجرى الأحد في السعودية مباحثات مع الملك عبد الله بن عبد العزيز، وقبل ذلك أجرى في صنعاء محادثات مع الرئيس علي عبد الله صالح.

ففي جدة، استقبل العاهل السعودي الملك عبد الله مساء الأحد برينان، حسبما أوردت وكالة الأنباء السعودية التي لم تذكر تفاصيل حول مباحثات المسؤول الأميركي في المملكة التي شهدت نهاية أغسطس/آب اعتداء انتحاريا فاشلا تبناه تنظيم القاعدة استهدف الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز مساعد وزير الداخلية وعضو الأسرة الحاكمة المسؤول عن مكافحة الإرهاب.

واشنطن تدعم وحدة اليمن وأمنه

وكان برينان قد زار قبل ذلك اليمن التي تواجه سلطاتها تمردا في الشمال وتيارا انفصاليا في الجنوب وتعزيزا لحضور القاعدة.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية إن المسؤول الأميركي سلم الرئيس اليمني رسالة من نظيره الأميركي يؤكد فيها "وقوف الولايات المتحدة إلى جانب اليمن ووحدته وأمنه واستقراره."

وأضافت الوكالة اليمنية أن أوباما أكد في رسالته "أن أمن اليمن أمر حيوي لأمن الولايات المتحدة والمنطقة" الخليجية الغنية بالنفط.

كما أكد الرئيس الأميركي بحسب المصدر ذاته، أن "أميركا ستتبنى مبادرة لمساعدة اليمن والوقوف إلى جانبها لمواجهة التحديات التنموية ودعم جهود الإصلاحات" بمساعدة من صندوق النقد الدولي والبنك الدولي والدول المانحة ودول مجلس التعاون الخليجي.

وكان مسؤول يمني قد قال إن برينان بحث مع الرئيس صالح أهمية استمرار الإصلاحات الاقتصادية والسياسية في اليمن، والجهود التي تبذلها الحكومة اليمنية في محاربة الإرهاب، والمساعدات التي تستطيع واشنطن تقديمها لليمن في هذا المجال.
XS
SM
MD
LG