Accessibility links

كرزاي يقول إنه يأمل في إجراء محادثات مع أفراد طالبان الذين يتقيدون بدستور البلاد


أعرب رئيس أفغانستان المنتهية ولايته حامد كرزاي عن أمله في إجراء محادثات مع حركة طالبان خلال الأشهر الثلاثة المقبلة إذا أعيد انتخابه.

وأعرب كرزاي في مقابلة مع صحيفة لي فيغارو الفرنسية عن استعداده للجلوس مع من يتقيدون من أفراد طالبان بدستور البلاد ويبدون الرغبة في قطع علاقاتهم مع تنظيم القاعدة.

وأكد كرزاي أن السعودية تقوم بوساطة بين حكومته وطالبان التي كثفت عملياتها ضد قوات حلف الأطلسي خلال الأشهر الأخيرة.

وأشار كرزاي إلى أن الرئيس باراك أوباما يؤيد فكرة الحوار مع طالبان لإنهاء النزاع القائم منذ ثماني سنوات.

نفي اتهامات

وقد نفى رئيس أفغانستان ما وصفه بالاتهامات التي توجهها الولايات المتحدة إلى أقاربه وأصدقائه للتقليل من هيبته وإظهاره على نحو أكثر ضعفا.

وأكد حامد كرزاي للصحيفة توتر العلاقات بين واشنطن وبلاده، وأنه يرفض أن يكون ألعوبة في أيدي الولايات المتحدة، وقال إن الحملة الإعلامية التي شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا تهدف إلى اختيار حكومة للدمى وصفها بأنها ستكون فاشلة.

قصف حي سكني

من جهة أخرى، لقي ثلاثةٌ من أفراد أسرة أفغانية مصرعهم أثناء قصف مسلحين الحي الذي يسكنونه غرب العاصمة كابل.

وقال رئيس قسم التحقيقات الجنائية إنه لا توجد أية مبان حكومية أو عسكرية في المنطقة التي استهدفها المسلحون.

وقال أحد شهود العيان: "لقد أصبت بالصدمة لأن الطفل توفي بين يدي، ولا أعتقد أن منفذي العملية أفغان، لأن الأفغان لا يرتكبون مثل هذه الفظائع. لقد كنا أصدقاء ونحترم بعضنا بعضا."
XS
SM
MD
LG