Accessibility links

اكتشاف الجينات المسببة لمرض الزهايمر وطرق معالجته مستقبلا


اكتشف باحثون أوروبيون ثلاثة جينات تؤدي إلى الإصابة بمرض الزهايمر عند حدوث تغييرات معينة فيها مع التقدم في السن، هذا بالإضافة إلى جين رابع تم اكتشافه في جامعة Duke الأميركية عام 1993.

وتقول الدكتورة جولي وليامز الباحثة في جامعة Cardiff البريطانية إن خبايا المرض بدأت تظهر شيئا فشيئا: "أعتقد بأننا نستطيع في غضون بضع سنوات تكوين فكرة جيدة جدا عن الصورة الكاملة لأسباب هذا المرض".

وأضافت وليامز إن الاكتشاف الجديد يسلط مزيدا من الضوء على هذا المرض الذي لا يوجد له علاج حتى الآن: "وفر لنا هذا الاكتشاف معلومات جديدة وطرقا جديدة قد تمكننا من معالجة المرض في المستقبل".

وتصف الدكتورة وليامز الاكتشاف بقولها: "يبدو أن الجينات التي تمكنا من تحديدها تقوم بدور في حماية الدماغ. وعليه فإن التغييرات التي تطرأ عليها عند الإصابة بمرض الزهايمر ربما تؤدي إلى إزالة قدرتها على الحماية، أو تغيير دورها ليتحول من الحماية إلى الإتلاف".

ومن المعروف أن مرض الزهايمر ينتقل عن طريق الوراثة في 80 بالمئة من الحالات، ويبلغ عدد المصابين به في العالم الآن نحو 30 مليون شخص.

XS
SM
MD
LG