Accessibility links

ميركل: على قوات التحالف العمل على إنجاز تقدم حقيقي في أفغانستان بعد خمس سنوات


طالبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أمس الاثنين قوات التحالف في أفغانستان بالعمل على تنفيذ مهمتهم بسرعة والتأكد من حصول تقدم حقيقي في هذا البلد قبل عام 2014.

وردا على أسئلة المشاهدين قبل ثلاثة أسابيع من الانتخابات التشريعية في ألمانيا وفي إطار حلقة تلفزيونية، قالت ميركل "يجب أن يتم العمل بشكل أسرع، ويجب أن نسهر على أن نجتاز خطوة إلى الإمام خلال السنوات الخمس المقبلة."

وشددت ميركل على أن قوات التحالف في أفغانستان يجب أن تعلن للسلطات المحلية بوضوح "لن نبقى إلى الأبد."

وأوضحت ميركل "يتوجب على السلطات الأفغانية أن تتعلم على تحمل جميع المسؤوليات"، مشددة على ضرورة أن تحسن قوات التحالف خصوصا تأهيل الشرطة المحلية.

وقالت المستشارة الألمانية التي ستتوجه اليوم الثلاثاء إلى النواب الألمان لشرح الغارة الجوية التي شنها الحلف الأطلسي في شمال أفغانستان "يجب أن نوضح هذا الحادث."

يشار إلى أنها المرة الأولى التي تعلن فيها المستشارة الألمانية عن موعد محدد لتحقيق الأهداف في أفغانستان.

وزارة الدفاع الألمانية ترفض الانتقادات

من ناحية أخرى، صدرت تصريحات متناقضة بعد الضربة الجوية التي شنها الحلف صباح يوم الجمعة الماضي بطلب من القيادة الألمانية في منطقة قندز، حول عدد الضحايا وحول وجود مدنيين بين القتلى وحول مردود العملية.

فقد رفضت وزارة الدفاع الألمانية الانتقادات، مؤكدة ثقتها بأن القادة العسكريين الألمان أحسنوا التصرف حين طلبوا من القوات الأميركية تنفيذ الغارة على شاحنتين اختطفتا في إقليم قندز.

وقال وزير الدفاع الألماني فرانز جوزيف يونغ "نحن نقدم كل الدعم، وبالنسبة للتحقيقات تعرفون أن هناك تقريرا قدمه الجانب الأفغاني ويجرى بحثه حاليا وفيه أن الغارة أسفرت عن مقتل 56 شخصا وإصابة 12 وأن جميعهم ينتمون لحركة طالبان، ولكن، هناك معلومات مختلفة ولذلك يجب إجراء تحقيق مناسب قبل التسرع في استخلاص النتائج."

وقد علق رئيس حزب الديموقراطيين الأحرار الألماني غيدو فسترفيل على تضارب المعلومات، قائلا "لقد سمعنا أنباء مختلفة جدا ومثيرة للاضطراب من عدة حكومات من بينها حكومات دول حليفة، وفي رأيي كممثل للمعارضة أنه من غير المقبول إطلاقا ألا تضع وزارتا الخارجية والدفاع حدا لهذا اللغط."

أما رئيس كتلة الخضر البرلمانية يورغن تريتين، فدعا إلى أن تتحمل الحكومة مسؤوليتها، وقال "نتوقع من المستشارة أنغيلا ميركل أن توضح ذلك للبرلمان عبر إعلان حكومي، ويجب أن تتحمل مسؤولية تصرفات وزير دفاعها، وأود أن أقول إن نتائج الإعلان الحكومي ستحدد ما إذا كانت ستترتب عليه عواقب أخرى."

XS
SM
MD
LG