Accessibility links

logo-print

أنباء عن منع الفيفا انتقال لاعبين جدد إلى نادي مانشستر سيتي


يرجح أن يصبح نادي مانشستر سيتي ثاني فريق إنكليزي يفرض عليه الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" حظراً بانتقال لاعبين جدد إليه بعدما وردت تقارير من ناد فرنسي حول محاولة التقرب من أحد لاعبيه الشباب.

وأكد الفيفا الثلاثاء أنه سيفتح تحقيقاً حول محاولات مانشستر سيتي شراء لاعب الدفاع في نادي رين الفرنسي جيرمي هيلان، البالغ من العمر 17 عاماً، في فبراير/شباط الماضي.

وجاء في بيان للفيفا: "يمكننا تأكيد أن هناك قضية رفعت للفيفا تتعلق باللاعب جيرمي هيلان، بين فريقي رين ومانشستر سيتي."

من جانبه، أصدر نادي مانشستر سيتي بياناً قال فيه إنه لن يصرح بأي شيء قبل أن تبت محكمة فرنسية في القضية الدائرة بين اللاعب وناديه الفرنسي، مشيرا إلى أن ما تم بينه وبين اللاعب لم يخرق أي قوانين.

وصرح المدير الفني لفريق رين الفرنسي بيير دروسي، لصحيفة الإنديبندنت البريطانية بأن تحرك مانشستر سيتي لضم المدافع الفرنسي السابق هيلان كان "غير أخلاقي" بل فاق في عدم أخلاقيته محاولات نادي تشلسي لضم اللاعب غيل كاكوتا، الأمر الذي أدى إلى حرمان الفيفا للنادي من ضم أي لاعب جديد حتى العام 2011.

وأشار دروسي إلى أن محاولات تقرب مانشستر سيتي من اللاعب دون علم النادي تعد أمراً غريباً، ولذلك يأمل بأن يتم فرض عقوبات على النادي الإنكليزي من قبل الفيفا أسوة بما حصل لنادي تشلسي.

ولا يعني هذا نهاية المطاف، إذ إن هناك جوانب في عقد هيلان مع رين الفرنسي، خصوصاً وأنه تعاقد معه عندما كان في الـ13 من عمره، بالإضافة إلى وجود خلافات بينه وبين ناديه الفرنسي.

XS
SM
MD
LG