Accessibility links

logo-print

الرئيس الأفغاني كرزاي يتخطى حاجز الخمسين بالمئة من نسبة الأصوات في انتخابات الرئاسة


تخطى الرئيس الأفغاني حامد كرزاي لأول مرة حاجز الخمسين بالمائة من نسبة الأصوات في الانتخابات الرئاسية التي جرت أواخر الشهر الماضي، والتي يقال إن تزويرا قد شابها، ومن شأن هذه النسبة، بعد فرز كل الأصوات تقريبا، أن تجنب كرزاي الدخول في جولة ثانية.

إلا أن لجنة تلقي الشكاوي الانتخابية قالت لأول مرة أنها وجدت دلائل واضحة ومقنعة بأن انتخابات العشرين من أغسطس / آب الرئاسية شابها تزوير.

وكانت النتائج الأولية التي أعلنتها اللجنة المستقلة للانتخابات، قد أعطت الرئيس حامد كرزاي 54 بالمائة بعد فرز قرابة 92 بالمائة من الأصوات، بما يمهد لكرزاي الطريق لتوليه الرئاسة لفترة ثانية.لكن منافسه وزير الخارجية السابق عبد الله عبد الله، الذي جاء تاليا لكرزاي من حيث نسبة الأصوات، قال إن الانتخابات مزورة.

إعادة فرز الأصوات

هذا وقد أمرت لجنة مراقبة الانتخابات التابعة للأمم المتحدة بإعادة فرز الأصوات الخاصة بصناديق الاقتراع في عدد من الولايات، لا سيما بعد امتلاكها أدلة على حدوث عمليات تزوير فيها.

وفي هذا السياق يشدّد عليم صديقي المتحدث باسم الأمم المتحدة في أفغانستان على أهمية أن تحظى نتائج الانتخابات الأفغانية بالنزاهة، وأضاف:

" في ضوء القلق الناشئ عن وجود انتهاكات فإننا ندعو اللجنة الانتخابية ولجنة الشكاوى إلى مضاعفة جهودهم لضمان الدقة الكاملة في كل مرحلة من مراحل عملهم، وهذا يتضمن إقصاء صناديق الاقتراع التي شابتها عمليات التزوير من العدّ النهائي، ذلك أن نزاهة هذه الانتخابات تحظى بأهمية قصوى بالنسبة لأفغانستان وشركائها الدوليين".

التأكد من شرعية الانتخابات

واعتبر متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء أن معرفة نتائج الانتخابات الرئاسية الأفغانية "قد تتطلب عدة أشهر" معتبرا انه من الضروري أن تكون النتيجة شرعية.

وقال المتحدث ايان كيلي خلال لقائه اليومي مع الصحافيين في وزارة الخارجية "من المهم جدا أن يعتبر الأفغان والأسرة الدولية هذه الانتخابات شرعية هذا الأمر لا يتطلب أياما ولا أسابيع، هذا الأمر قد يتطلب أشهرا لبحث كل هذه الادعاءات" بوجود عمليات تزوير.

وأضاف "قيل إن هذا الأمر يجب أن ينتهي في سبتمبر/أيلول ولكن الأمر الأساسي هو أن نتأكد من أن السلطات الأفغانية تقوم بكل ما هو لازم من اجل التحقق من أن هذه الادعاءات الخطيرة قد أخذت بالاعتبار".

وأوضح أن الولايات المتحدة ترغب أن "تعكس الانتخابات إرادة" الأفغان وتأمل في أن "يكون بإمكانها العمل مع شريك يحظى بدعم الشعب".
XS
SM
MD
LG