Accessibility links

وزير الطاقة الجزائرية يتوقع ارتفاع أسعار النفط مع بداية 2010 بعد تخفيض الإنتاج


أعرب وزير الطاقة الجزائرية شكيب خليل الثلاثاء عن اعتقاده بمعاودة أسعار النفط الارتفاع مع بداية العام المقبل بفضل تخفيضات الإنتاج التي قررتها منظمة أوبك العام الماضي والانتعاش الاقتصادي.

وقال شكيب لدى وصوله إلى فيينا إنه على ثقته بأن سعر البترول الذي يبلغ حوالي 70 دولارا للبرميل سيبقى على هذا المستوى في الأشهر المقبلة.

وتوقع "أن ترتفع الأسعار في بداية العام المقبل" لكنه اقر في الوقت ذاته بأنه لا تزال هناك "شكوك كثيرة" حول وضع الاقتصاد.

التقيد بحصص الإنتاج

وقبل الاجتماع المرتقب الأربعاء في فيينا لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اعتبر الوزير الجزائري أن كل ما يتوجب عمله هو التقيد بحصص الإنتاج.

وعلى غرار نظرائه الذين قدموا إلى فيينا دعا الوزير الجزائري لإبقاء مستوى الإنتاج على وضعه الراهن .ويرى خليل أن احترام الحصص يكفي لخفض المخزون الذي تعتبره أوبك مرتفعا جدا. وقال "إن احترام الحصص هو على مستوى تاريخي" ويفترض أن يتحسن.

كما عبر خليل عن ارتياحه للجهود التي تبذلها حاليا الولايات المتحدة في أسواق المواد الأولية من اجل ضبط السوق النفطية بشكل أكثر صرامة وعبر الوزير عن سروره لأنه "تم الإقرار بدور المضاربة على الأسعار".

XS
SM
MD
LG