Accessibility links

logo-print

ميتشل في الشرق الأوسط السبت وتل أبيب تؤكد استعدادها لتقديم تنازلات


يتوقع أن يصل المبعوث الأميركي الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشل إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية يوم السبت المقبل لإجراء محادثات تهدف لاستئناف مفاوضات السلام العالقة، وسط تأكيدات إسرائيلية جديدة بأستعداد تل أبيب لتقديم تنازلات مقابل السلام.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن ميتشل سيغادر واشنطن مساء اليوم الجمعة ليصل إلى المنطقة يوم السبت، مشيرة إلى انه سيبدأ محادثاته مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين يوم الأحد، على أن تنتهي يوم الثلاثاء المقبل.

ولم تشر الوزارة إلى تفاصيل الزيارة أو المسؤولين الذين يعتزم ميتشل لقائهم، إلا أنها رجحت أن تشمل عواصم دول أخرى في المنطقة.

وتأتي زيارة ميتشل وسط امتعاض واشنطن من إقرار تل أبيب لمشاريع إنشائية تتضمن بناء وحدات سكنية جديدة في مستوطنات بالضفة الغربية وأحياء القدس الشرقية، حيث أعرب البيت الأبيض عن أسفه للخطوة الإسرائيلية، معتبرا أن ذلك يناقض التزامات إسرائيل الدولية المتعلقة بحل الدولتين.

تل أبيب مستعدة للتنازل

وعلى صعيد مفاوضات السلام، أكدت تل أبيب مساء الخميس استعدادها لتقديم تنازلات في سبيل التوصل إلى حل دائم لسلام، مشددة في ذات الوقت على أنها لن تساوم على أمنها أو شرطها باعتراف جميع الدول العربية بإسرائيل كدولة لليهود.

وجاءت التأكيدات الإسرائيلية على لسان رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو في كلمة ألقاها خلال اجتماع عام لأعضاء حزب الليكود وعدد من أعضاء الكنيست عقد في تل أبيب.
XS
SM
MD
LG