Accessibility links

logo-print

عباس يطالب الإدارة الأميركية الضغط على إسرائيل ويعلن رفضه أي حلول وسط لوقف الاستيطان


أعلن كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الجمعة أن المبعوث الأميركي لعملية السلام جورج ميتشيل سيلتقي الثلاثاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الذي سيشدد على ضرورة الضغط على إسرائيل لوقف كل النشاطات الاستيطانية.

وقال عريقات لوكالة الصحافة الفرنسية عقب لقائه نائب المبعوث الأميركي ديفيد هيل في رام الله، إن رئيس السلطة الفلسطينية سيجدد الطلب من الإدارة الأميركية التدخل القوي لوقف النشاطات الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية بشكل كامل بما فيها النمو الطبيعي. وأضاف أن عباس سيرفض أي حلول وسط بخصوص وقف الاستيطان.

واعتبر عريقات أن رفض إسرائيل لوقف الاستيطان ورفضها استئناف مفاوضات الوضع النهائي يستوجب تدخلا وضغطا من الإدارة الأميركية واللجنة الرباعية الدولية لإلزام إسرائيل بالموافقة على إرادة المجتمع الدولي.

وقال عريقات من جهة ثانية انه لا توجد أي ترتيبات لعقد لقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وأوضح عريقات أن زيارة ميتشيل هذه المرة ستكون هامة لاسيما وأنها تأتي قبيل اجتماع الرباعية الدولية هذا الشهر في نيويورك وقبل اللقاء المرتقب للرئيس عباس مع الرئيس الأميركي باراك اوباما على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة" في نهاية سبتمبر/أيلول الجاري.

ويغادر ميتشل واشنطن مساء يوم الجمعة إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية.
XS
SM
MD
LG