Accessibility links

محافظ البصرة يدعو تركيا وإيران وسوريا للتعاون مع العراق في مجال المياه


دعا محافظ البصرة شلتاغ عبود تركيا وإيران وسوريا إلى التعاون مع العراق في مجال المياه إثر تفاقم أزمة شحة المياه وملوحتها في محافظة البصرة.

وأشار المحافظ في مؤتمر صحافي عقده صباح السبت إلى أن محافظة البصرة هي الأكثر تضررا من جراء أزمة شحة المياه التي أدت إلى تدفق مياه البحر المالحة في مجرى شط العرب في ظل قيام الحكومة الإيرانية بإغلاق نهر الكارون، وأضاف:

"تركيا وإيران وسوريا هذه الدول المجاورة لنا لم تعطينا حقوقنا، ولقد أخذت من حصصنا المائية، وأنا تلقيت مؤخرا دعوة لزيارة محافظة خوزستان الايرانية وسوف أسافر بعد عيد الفطر لكي أشهد بنفسي على واقع المياه في خوزستان. هم يقولون إن المياه في إيران قلت ولكن هذا لا يعني أن من حقهم إغلاق نهر الكارون بشكل كامل".

وقال محافظ البصرة إن الحكومة المحلية تستعد لتنفيذ حملة في الأيام القليلة القادمة تقضي بمكافحة ظاهرة التجاوزات على أنابيب نقل مياه الإسالة، متوعدا باعتقال المتجاوزين من أصحاب المزارع وإخضاعهم لعقوبات شديدة:

"لقد تساهلنا كثيراً مع المتجاوزين، ولكننا بعد اليوم لن نتساهل مع المتجاوزين. وأي مزرعة نجد أنها ترفد بالمياه من أنبوب مثقوب سوف يسجن صاحب المزرعة، وتفرض عليه غرامة مالية كبيرة جدا. وبشكل عام أي متجاوز على المياه سوف يتعرض إلى الاعتقال والسجن، لأن التجاوزات على أنابيب نقل مياه الإسالة تحولت إلى فوضى عارمة وهناك حالياً آلاف التجاوزات".

ويعاني البصريون من تفاقم أزمة شحة المياه وملوحتها، مما أدى إلى ضرر فادح في الزراعة، ونفوق أعداد كبيرة من الأغنام والأبقار والجواميس في ظل نزوح عشرات العوائل من قضاء الفاو وبعض مناطق قضاء أبي الخصيب.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG