Accessibility links

الشيخ سلمان يتهم أطرافا خارجية بمحاولة النيل من الكرة البحرينية


اتهم رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة أطرافا خارجية بشن حملة قبل مباراة البحرين والسعودية الأسبوع الماضي هدفها النيل من الكرة البحرينية لحساب أغراض شخصية.

وأوضح في مؤتمر صحفي "أن الحملة التي واجهتها الكرة البحرينية قبل مباراتها أمام السعودية في الملحق الآسيوي المؤهل إلى نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا بدأت مع إثارة قضية مشروع "الهدف 3 "من خلال نية الفيفا في فتح ملفات التحقيق مع اتحاد الكرة البحريني حول المشروع"،.

واعتبر الشيخ سلمان أن طرح الموضوع والخبر في توقيت محدد يسبق موعد مباراته في إياب الملحق الآسيوي أمام السعودية، يؤكد وجود مخطط للتأثير على الكرة البحرينية.

وأكد أن الاتحاد البحريني لم يستلم أي مبلغ من الاتحاد الدولي بخصوص المشروع، مشيرا إلى أن بعض الجهات الإعلامية في الدول المجاورة سعت لربط مشروع الهدف بالحملة الانتخابية التي خاضها على صعيد القارة الآسيوية لمقعد المكتب التنفيذي في الفيفا، عندما واجه القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي وخسر بفارق صوتين.

وأبدى سلمان بن إبراهيم استغرابه من التلميحات حول استغلال أموال مشروع الهدف، وقال كيف نستغل أموالا غير موجودة أصلا؟، مشروع الهدف يتم خلاله الاتفاق بين الاتحاد الدولي مع الجهة التي ستقوم بتنفيذ المشروع، والاتحاد الدولي يرصد 400 ألف دولار للمشروع"، موضحا أن كلفة المشروع تبلغ 882 ألف دولار، وسيكون على الاتحاد البحريني سداد باقي المبلغ إضافة لدعم الاتحاد الدولي.

وبخصوص أموال اللجنة التنظيمية الخليجية لكرة القدم ومقرها البحرين، أكد الشيخ سلمان بن إبراهيم "أن تفاصيل اللجنة مطروحة بوضوح أمام أعضاء اللجنة وهم على علم بكل أعمالها"، ونفى استخدام اتحاد الكرة أي أموال ومبالغ من ميزانية اللجنة لأهداف أو مصالح أخرى.

وكشف أن الاتحاد البحريني "يطالب الاتحاد الآسيوي بمبالغ تصل إلى نحو مليون و750 ألف دولار يستحقها من حصته في تصفيات كأس العالم وتصفيات كأس آسيا، وانه تمت مخاطبة الاتحاد الآسيوي ست مرات ولم يحصل على الرد ولم يتسلم الاتحاد أي مبلغ حتى الآن، في الوقت الذي يلتزم في الاتحاد الآسيوي بالدفع للاتحادات الأخرى". يذكر أن الصحافة البحرينية أثارت خلال الأسابيع الماضي قضية عجز مالي يعاني منه اتحاد الكرة البحريني بعد حملة الشيخ سلمان بن إبراهيم في انتخابات عضوية الفيفا.

وكانت صحيفة "البلاد" قد كشفت عن وجود عجز مالي في ميزانية اتحاد الكرة يبلغ نحو 635 ألف دينار بحريني (7ر1 مليون دولار) من خلال خطاب تقدم به اتحاد الكرة إلى المؤسسة العامة للشباب والرياضة يطلب فيه تغطية العجز المالي، وذلك جراء إنفاق أكثر من 850 ألف دينار (3ر2 مليون دولار) للحملة الانتخابية.

وأوضح الفيفا بدوره قبل أيام أنه وجه رسالة إلى الاتحاد البحريني يطالبه فيها بتوضيحات في قضية التجاوزات المالية في ما يتلعق باستعماله أموالا تخص مشروع الهدف في حملة رئيسه ومنحه مهلة اقصاها الثاني عشر من الشهر الحالي للحصول على رده وإلا سيعرض القضية على لجنة الانضباط ولجان مشروع الهدف التابعة له.

XS
SM
MD
LG