Accessibility links

logo-print

الزواج المبكر يثير جدلا في اليمن بعد وفاة فتاة وجنينها أثناء ولادة عسيرة


أثارت وفاة الفتاة فوزية عبد الله يوسف إبنة الـ12 ربيعا أثناء الولادة ضجة إعلامية وغضبا جماهيريا في اليمن، كما أعادت إلى الأذهان قضية الزواج المبكر للفتيات الصغيرات.
وكانت المنظمة اليمنية غير الحكومية لحماية الطفولة "سياج" قد أشارت في بيان أمس الأحد إلى أن الفتاة حملت بعد زواج قسري، مشيرة إلى أنه "تم انتزاع فوزية من مقاعد الدراسة وتزويجها وهي في الـ11 من العمر، حيث تعاني أسرتها من فقر شديد ووالدها مصاب بفشل كلوي."

وفي مقابلة مع "راديو سوا" قال أحمد القُرشي مدير مؤسسة "سياج" إن مصرع الفتاة التي عانت من نزيف حاد وهي تضع مولودها في إحدى القرى اليمنية، تؤكد مدى الحاجة لتنفيذ القوانين التي وافق عليها البرلمان لمنع زواج الفتيات دون الـ17. وأضاف:
XS
SM
MD
LG