Accessibility links

الجزائر وتونس تقتربان من التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا


سيطرت مباريات تصفيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا على أحداث الأسبوع الرياضي، حيث فجر منتخب البحرين مفاجأة من العيار الثقيل الأربعاء بتعادله مع نظيره السعودي بهدفين لكل منهما، لتخرج بعدها السعودية من التصفيات لأول مرة منذ 16 عاما.

وكانت مباراة الذهاب التي أقيمت بالعاصمة البحرينية المنامة قد انتهت بتعادل المنتخبين بهدف لكل منهما، ليصعد المنتخب البحريني بفارق الأهداف.

وفي القارة الإفريقية، فاز منتخب مصر السبت على رواندا بهدف دون رد، ليعيد الأمل لنفسه في التأهل للمونديال بعد أن رفع رصيده إلى سبع نقاط، منفرداً بالمركز الثاني. إلا أن منتخب الجزائر أعاد الإحباط لمنتخب الفراعنة من جديد الأحد، حينما فاز على ملعبه بمدينة بليدة الجزائرية على ضيفة منتخب زامبيا بهدف نظيف، ليرفع رصيده إلى عشر نقاط كاملة، ويحتل المركز الأول للمجموعة الثالثة، مقترباً بشدة من الوصول لنهائيات كأس العالم.

والصراع الدائر يبن منتخبي الجزائر ومصر قد يستمر للمرحلة الأخيرة من التصفيات والتي ستقام في 15 نوفمبر/تشرين الثاني بإستاد القاهرة، فيما لو فاز كل منهما في مباراته القادمة، حيث سيواجه المنتخب الجزائري نظيره الرواندي بمدينة بليدة الجزائرية، فيما ستلعب مصر أمام زامبيا بلوساكا، ولكن منتخب الجزائر أصبح نظرياً هو الأقرب للتأهل لنهائيات كأس العالم.

وفي المجموعة الرابعة خرج منتخب السودان من التصفيات نهائيا بعد خسارته أمام غانا بمدينة أكرا بهدفين دون رد، وتوقف رصيده عند نقطة واحدة احتل بها المركز الرابع والأخير برصيد نقطة واحدة، ولم يعد لديه أي أمل حتى لو فاز في الجولتين الأخيرتين، فيما تأهل منتخب غانا للنهائيات بعد فوزه الأخير.

وتراجعت فرص منتخب المغرب رغم تعادله في الدقيقة الأخيرة من مباراته أمام منتخب توغو بهدف لكل منهما، ليرفع رصيده إلى ثلاث نقاط ، احتل بها المركز الرابع والأخير، بينما تربع منتخب الكاميرون في قمة المجموعة برصيد سبع نقاط، وجاء منتخب الغابون في المركز الثاني بست نقاط، ثم منتخب توغو في المركز الثالث بخمس نقاط.

واقترب منتخب تونس من الوصول للنهائيات بعد تعادله خارج ملعبه مع نظيره النيجيري بهدفين لكل منهما، رافعاً رصيده إلى ثماني نقاط، ليحتل قمة المجموعة الثانية.

XS
SM
MD
LG