Accessibility links

ارتفاع شعبية أوباما رغم انقسام الأميركيين إزاء خطته لإصلاح الرعاية الصحية


كشف استطلاع للرأي نشرت نتائجه الاثنين أن شعبية الرئيس باراك أوباما ازدادت منذ خطابه الأخير أمام الكونغرس حول خطة إصلاح النظام الصحي.

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته "مؤسسة راسموسن" حصول أوباما على نسبة 52 بالمئة من الآراء المؤيدة، بزيادة نقطتين مسجلا بذلك أفضل نسبة تأييد منذ منتصف يوليو/تموز.

الرعايا الصحية

غير أن الاستطلاع أشار إلى أن أوباما لا يزال يحظى بغالبية بسيطة جدا من الأميركيين الداعمين لخطته المتعلقة بإصلاح النظام الصحي، حيث قال 51 بالمئة إنهم يؤيدون خطته فيما عارضها 46 بالمئة.

وأظهر استطلاع آخر أجري لحساب واشنطن بوست وشبكة ABC News التلفزيونية أن 46 بالمئة يؤيدون الإصلاحات مقابل 48 بالمئة يعارضونها.

ووفقا للاستطلاع هناك انقسام واضح بشأن تعاطي أوباما مع المسألة حيث بلغت نسبة التأييد 48 بالمئة مثلها مثل نسبة المعارضين.

XS
SM
MD
LG