Accessibility links

logo-print

معمرة ماليزية تتزوج للمرة الثالثة والعشرين


أعربت ماليزية تبلغ من العمر 107 عاما عن رغبتها في الزواج مجددا لخشيتها من أن يهجرها زوجها الحالي من اجل امرأة أخرى اصغر منها.

وكانت ووك كوندور قد تصدرت عناوين الصحف طيلة أربع سنوات حين تزوجت من محمد نور شيخ موسى الذي يصغرها بسبعين عاما في شمال ولاية تيرينغانو، وتناقلت الصحف صور زفاف العروسين في أرجاء البلاد.

لكن هذه السيدة، التي تزوجت 22 مرة، تبحث الآن عن حب جديد، حيث تخشى أن يهجرها محمد (37 عاما) الذي يخضع بإرادته لعلاج من الإدمان في العاصمة الماليزية كولالمبور بمجرد انتهاء علاجه.

وقالت كوندور "اشعر في داخلي بعدم الأمان مؤخرا"، ونشرت لها الصحيفة صورة باسمة بوجه متغضن ورأس مغطى بالحجاب.

وقالت المرأة المئوية "أدرك إنني امرأة مسنة، ليس لدي جسد جذاب ولا أنا بامرأة شابة يمكن أن تجذب أي كان". وأوضحت "أن نيتي بالزواج مجددا هي لتعويض حزن الفراق لا أكثر"، مضيفة أنها تشعر بالوحدة في غياب زوجها عن الاحتفال معها بعيد الفطر في الأسبوع المقبل.

وقالت ووك إنها تخطط لزيارة زوجها في ثاني أيام العيد إذا ما وافق جيرانها على اصطحابها إلى العاصمة.
وكان محمد، المستأجر السابق في منزل ووك، قال سابقا إن "مشيئة الله" هي التي زرعت الحب في قلبيهما.
XS
SM
MD
LG