Accessibility links

logo-print

مخرجون ايرانيون يطالبون بمزيد من الحريات في مهرجان البندقية


يستغل مخرجون إيرانيون من الجيل الشاب المنصة التي يوفرها مهرجان موسترا السينمائي في البندقية من أجل التعبير عن مخاوفهم وأملهم بمجتمع إيراني أكثر ديموقراطية وحرية.

ويتناول فيلم "غرين دايز" أو "الأيام الخضر" الطويل للمخرجة الإيرانية هانا مخملباف التي تبلغ من العمر 21 عاما ابنة السينمائي محسن مخلباف، الذي يعرض خارج إطار المسابقة، الآمال التي أحيتها الانتخابات الرئاسية الأخيرة في إيران.

ويروي الفيلم قصة آية، وهي شابة تعاني حالة يأس وتشكك بالرغبة في التغيير التي تحرك مواطنيها. تقرر الذهاب لملاقاتهم في شوارع طهران وعقد حوار معهم.

أما فنانة الفيديو والمصورة شيرين نشأت فأصرت على إهداء فيلمها "رجال من دون نساء" الذي عرض الأربعاء ضمن المسابقة الرسمية إلى ذكرى أولئك الذين فقدوا حياتهم خلال كفاحهم لنيل الحرية والديمقراطية في إيران، بدءا من الثورة الدستورية في العام 1906 وصولا إلى الحركة الخضراء في العام 2009.

والفيلم الذي يستند إلى قصة قصيرة لشهارنوش بارسيبور، يروي تحرر أربع نساء على خلفية الاضطرابات السياسية أبان الإطاحة بالحكومة التي ترأسها محمد مصدق في العام 1953.

ويظهر الفيلم مؤيدي مصدق وهم يجوبون الشوارع قبل أن يسحقهم الجيش بأمر من الشاه محمد رضا بهلوي.

وقالت نشأت للصحافة الدولية في البندقية إن مشاهد هذه الحقبة تشبه مشاهد اليوم.

وأضافت أن الفيلم يشارك في المهرجان من أجل أن نقول للعالم إن وطننا عرف ماضيا قاتما وصعبا، غير أنه عرف أيضا نضالا مستمرا من اجل الحرية والديمقراطية على حد تعبيرها.

واضافت المخرجة التي ارتدت ومعظم أفراد فريقها التقني الأخضر وهو اللون الذي اعتمده الاصطلاحيون يتوجه الفيلم أيضا إلى الإيرانيين ويقول لهم سننجح يوما، والنضال مستمر.

وقالت الممثلة شبنم طلاوي إنها فخورة لأنها جسدت شخصية تتعرض لضغوط إيديولوجية في إيران.

وأضافت أنها تعرضت للنبذ في العام 2004 لأنها ليست مسلمة كما أنها اضطرت إلى مغادرة إيران لتقيم في فرنسا.

واختيرت أفلام قصيرة لمخرجين من الجيل الشاب للمشاركة في الحدث المستقل والموازي لمهرجان البندقية "جيورناتي ديغلي اوتوري" أي "ايام البندقية" الذي يكرم هذا العام ما وصف بمقاومة السينما الإيرانية.

أما شريط مارجون فرسد "مولي" وهو فيلم رسوم متحركة بالأبيض والأسود فيتمحور حول شابة محبة للحياة تحلم بأن تصير عالمة، غير انه يتنازعها الخوف من أن تضطر في أحد الأيام إلى أن تتوقف عن اللعب.

وضمن "أيام البندقية" أيضا يعرض فيلم "شهرزاد" لهانا كامكار وفيلم "لاييوربلانينو دي كارتا" أو "الطائرة الورقية" من إخراج اراش اراندوست.

وفي إطار "اسبوع النقد" يعرض فيلم "تيهرون" الطويل من إخراج نادر همايون، الذي يقص حكاية اتجار بحديثي الولادة في أحياء البؤس في العاصمة الإيرانية طهران.

وكانت الدورة الـ66 لمهرجان البندقية بدأت في 12 سبتمبر/أيلول وتستمر حتى الأحد.

XS
SM
MD
LG