Accessibility links

logo-print

السلطات العراقية تفرج عن منتظر الزيدي بعد انقضاء فترة عقوبته


أفرجت السلطات العراقية اليوم الثلاثاء عن الصحافي منتظر الزيدي الذي رشق الرئيس الأميركي السابق جورج بوش بفردتي حذائه، وذلك بعد أن قضى فترة عقوبته.

وكان قد حكم على الزيدي في مارس/آذار بالسجن ثلاث سنوات لكن محكمة الاستئناف خفضت الحكم إلى سنة واحدة.

ويتم احتساب سنة السجن تسعة أشهر في العراق اعتمادا على حسن سلوك السجين.

وكان من المتوقع أن يتم الإفراج عن الزيدي، الذي كان يعمل في قناة البغدادية العراقية التي تبث من مصر، يوم الاثنين.

وذاع صيت الزيدي في 14 ديسمبر/كانون الأول الماضي خلال مؤتمر صحافي كان يعقده بوش مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، عندما وقف فجأة وألقى بحذائه في وجه بوش دون أن يصيبه.
XS
SM
MD
LG