Accessibility links

logo-print

نواب يبدون قلقهم من احتمال ضعف المشاركة بالانتخابات المقبلة


أبدى نواب قلقهم من احتمال ضعف المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة، في حين وصف رئيس مفوضية الانتخابات نسبة الإقبال على مراكز تحديث سجل الناخبين بأنها دون مستوى الطموح.

وتوقع النائب عن جبهة التوافق رشيد العزاوي "أن يكون الإقبال ضعيفا جدا، وربما سيكون أقل من المشاركة في انتخابات مجالس المحافظات" مضيفا أن ذلك سيكون "رسالة يوجهها العراقيون إلى السياسيين بأن الشعب يئس منهم" بسبب سوء الخدمات وعدم استقرار الوضع الأمني، على حد قوله.

النائب عن الاتحاد الإسلامي الكردستاني سامي الأتروشي أبدى خشيته من ضعف المشاركة في الانتخابات القادمة، عازيا ذلك إلى أن المواطن "يئس من عدم تغيير الواقع وانعدام تقديم الخدمات التي كان يتطلع".

ودعا النائب عن الحزب الشيوعي العراقي مفيد الجزائري إلى "تنفيذ حملة تثقيف تحث المواطنين على مراجعة مراكز تحديث سجلات الناخبين، تمهيدا للمشاركة في الانتخابات المقبلة".

من جهته، أكد رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري ضعف إقبال المواطنين على مراجعة مراكز تحديث سجلات الناخبين منذ افتتاحها في بغداد والمحافظات قبل ثلاثة أسابيع.

إلى ذلك، طالبت قوى سياسية مجلس النواب بإنجاز قانون الانتخابات للقيام بالإجراءات التمهيدية لخوض العملية الانتخابية مطلع العام المقبل.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG