Accessibility links

ميتشل يبحث مع الرئيس اللبناني آخر تطورات عملية السلام في الشرق الأوسط


قال المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية في لبنان إن جورج ميتشل المبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط التقى مساء الاربعاء الرئيس اللبناني ميشال سليمان وبحث معه آخر تطورات عملية السلام في الشرق الأوسط وملف اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وجاء في بيان صدر عن المكتب الاعلامي للرئاسة بعد اجتماع قصير بين ميتشل وسليمان أن الموفد الاميركي أطلع الرئيس اللبناني "على أهداف جولته في المنطقة والجهود التي يبذلها حيال اعادة اطلاق مفاوضات السلام الشامل في منطقة الشرق الأوسط".

وأضاف البيان أن "اللقاء تناول موضوع اللاجئين الفلسطينيين"، وأن ميتشل "أكد أن قضية اللاجئين الفلسطينيين في لبنان تشكل أولوية للولايات المتحدة كما للبنان".

كما أكد حرص بلاده "على ألا يتم أي حل لهذه القضية على حساب لبنان ومصالحه".

وشارك في الاجتماع مساعد ميتشل فريديريك هوف والسفيرة الأميركية في لبنان ميشيل سيسون.

وتتكتم السفارة الأميركية على جدول أعمال ميتشل الذي لم يعرف ما إذا كان قد غادر لبنان أم لا.

ويستضيف لبنان على أراضيه نحو 400 ألف فلسطيني. وكان مصدر دبلوماسي قد أكد لوكالة الصحافة الفرنسية في وقت سابق أن سليمان سيؤكد أمام ميتشل الموقف اللبناني المتمثل في رفض توطين الفلسطينيين في لبنان، مع التشديد على أن هناك اجماعا بين كل الاطراف اللبنانيين على هذه المسألة التي نص عليها الدستور اللبناني.

ومنذ سنوات طويلة، يدور جدل في لبنان حول مسألة توطين الفلسطينيين. ويؤكد البعض أن هناك مخططا غربيا لتوطين الفلسطينيين في لبنان، الأمر الذي ترفضه الفئة الكبرى من اللبنانيين متخوفين من تأثير هذا الأمر، إن حصل، على التوازن الديموغرافي.

وكان ميتشل قد وصل مساء الاربعاء إلى مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت في طائرة خاصة آتيا من عمان. وكان قد أجرى صباحا محادثات في القدس مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وأعلن المتحدث باسم رئاسة الحكومة الاسرائيلية مارك ريغيف أن الرجلين سيلتقيان مجددا الجمعة في القدس.
XS
SM
MD
LG