Accessibility links

logo-print

الزهاوي: القوى السياسية تتجه لترشيح الشباب في الانتخابات القادمة


أشار النائب سيروان الزهاوي الى وجود اتجاه لدى القوى السياسية لإشراك الشباب في قوائمها الانتخابية، والنائب خير الله البصري يؤكد أهمية رفد الحركة السياسية بالدماء الجديدة.

وأضاف الزهاوي في حديث لـ"راديو سوا" قوله: "هنالك اتجاه في مجلس النواب لإشراك الشباب في البرلمان مثلما أشركنا النساء. وردتنا اعتراضات من قبل منظمات مجتمع مدني وغيرها، كون الشاب ينهي دراسته الجامعية بسن 22 سنة والماجستير بسن 24 سنة والدكتوراه بسن 26 سنة. ونحن فرضنا في القانون القديم أنه يجب أن يتم الـ30 من عمره، ليتمكن من الترشيح للبرلمان. فلماذا نحرمه من خدمة بلده وهو حاصل على الدكتوراه بسن 26 سنة".

النائب المستقل خير الله البصري أكد أن الكتل السياسية تشجع الاعتماد على الشباب وتحميلهم مسؤولية قيادة البلد، مشيرا: "نحن نشجع دخول دماء وطاقات جديدة لاسيما الشباب المثقف. نحن نريد شابا يمتلك المؤهلات اللازمة لخدمة بلده لكي نلقي هذه المسؤولية ونستريح ويتحملها الجيل الجديد".

يشار إلى أن عددا من منظمات المجتمع المدني يطالب بأن يكون سن الترشيح للبرلمان العراقي 26 عاما بدلا من 30 عاما، الذي نص عليه الدستور العراقي كحد أدنى لسن من يعتزم الترشيح للانتخابات البرلمانية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG