Accessibility links

كيري يحذر من عواقب إرسال تعزيزات إلى أفغانستان ويعرب عن قلقه من تصاعد العنف


أكد السناتور جون كيري رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، أنه يشارك الأفغان والأميركيين والحلفاء الرئيسيين قلقهم المتزايد حيال النزاع في أفغانستان.

وقال كيري إنه يريد تفسيرا أكثر وضوحا حيال الأهداف والخطط، معتبرا أن التعزيزات بالمال والقوات في أفغانستان لا تفيد في حال انطلقت المهمة بشكل خاطئ.

وأضاف كيري أنه بالنهاية، قد يتم اتخاذ قرار بإرسال المزيد من القوات إلى أفغانستان ولكن قبل ذلك يجب إقناع الأميركيين بأن إرسال هذه القوات من شأنه أن يغيّر شيئا ما.

تريث بإرسال تعزيزات

وكان الرئيس أوباما قد أعلن أمس الأربعاء أن قرارا من جانبه بإرسال مزيد من التعزيزات إلى أفغانستان لن يصدر على الفور، وذلك بعدما اعتبرت رئاسة الأركان الأميركية أن تعزيزات مماثلة ضرورية على الأرجح.

وقال أوباما الذي كان يتحدث إلى الصحافيين إثر محادثات أجراها مع رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر في البيت الأبيض: "لا يوجد قرار جاهز بشأن الموارد، لأن أحد الأمور التي كنت واضحا بشأنها هي ضرورة وضع استراتيجية صائبة قبل اتخاذ أي قرارات بشأن الموارد."

وأضاف "اعتقد أن الأمر الواضح أننا حددنا إستراتيجية ومهمة واضحتين بما فيه الكفاية من اجل تحقيق أهدافنا الرئيسية" في أفغانستان.

ولفت الرئيس أوباما إلى أن قائد القوات الأميركية في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال أجرى تقييمه حول الاستراتيجية العسكرية وأن الوقت قد حان لإجراء مراجعة للجوانب المدنية والدبلوماسية وتلك المتعلقة بإعادة الإعمار ونتائج الانتخابات الأخيرة.

XS
SM
MD
LG