Accessibility links

logo-print

واشنطن تجدد رغبتها في الحوار مع بيونغ يانغ في إطار المفاوضات السداسية


ردت الولايات المتحدة الجمعة على تصريحات الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ ايل حول محاولات تسوية القضية النووية، مكررة رغبتها في إقامة حوار متعدد الطرف.

وقال ايان كيلي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية "لا نزال منفتحين على محادثات متعددة الطرف مع كوريا الشمالية، ولكن فقط في إطار المفاوضات السداسية التي تشارك فيها الكوريتان واليابان والصين والولايات المتحدة وروسيا."

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية الجمعة عن كيم جونغ ايل قوله لموفد صيني إنه يأمل في معالجة قضية البرنامج النووي لبلاده عبر محادثات ثنائية ومتعددة الأطراف.

وقد أبدت واشنطن خلال الأسبوع الماضي استعدادها لإجراء حوار مباشر مع كوريا الشمالية بهدف إعادة بيونغ يانغ إلى طاولة المفاوضات السداسية حول وقف برنامجها النووي.

واشنطن تجدد رغبتها في إقامة حوار مع بيونغ يانغ حول برنامجها النووي في إطار المفاوضات السداسية

ردت الولايات المتحدة الجمعة على تصريحات الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ ايل حول محاولات تسوية القضية النووية، مكررة رغبتها في إقامة حوار متعدد الطرف.

وقال ايان كيلي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية "لا نزال منفتحين على محادثات متعددة الطرف مع كوريا الشمالية، ولكن فقط في إطار المفاوضات السداسية التي تشارك فيها الكوريتان واليابان والصين والولايات المتحدة وروسيا."

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية الجمعة عن كيم جونغ ايل قوله لموفد صيني إنه يأمل في معالجة قضية البرنامج النووي لبلاده عبر محادثات ثنائية ومتعددة الأطراف.

وقد أبدت واشنطن خلال الأسبوع الماضي استعدادها لإجراء حوار مباشر مع كوريا الشمالية بهدف إعادة بيونغ يانغ إلى طاولة المفاوضات السداسية حول وقف برنامجها النووي.
XS
SM
MD
LG