Accessibility links

logo-print

استراليا مهددة بطفرة سكانية كبيرة بعد 40 عاما


حذرت الحكومة الاسترالية الجمعة من طفرة سكانية كبيرة تشهدها البلاد في غضون السنوات الـ40 المقبلة بزيادة توازي ثلثي السكان الحاليين، ما قد يشكل تهديدا اقتصاديا لا يقل خطرا عن التغير المناخي.

وقال وزير الخزانة واين سوان إنه مع ارتفاع معدل الأعمار والولادات والمهاجرين في استراليا، سيزيد عدد السكان بنسبة 65 بالمئة إلى 35 مليون نسمة بحلول العام 2049، بزيادة سبعة ملايين عن تقديرات سابقة.

واعتبر سوان أن هذه الزيادة ستكون التحدي الأكثر أهمية الذي يواجه استراليا إلى جانب التغير المناخي.

ويعود السبب الرئيسي في هذه الطفرة السكانية المتوقعة إلى ازدياد خصوبة النساء إلى أعلى معدلاتها خلال عقدين بمعدل 1.9 ولادة لدى كل امرأة، إضافة إلى ازدياد عدد المهاجرين الشباب.

ومع توقعات بانخفاض نسبة الاستراليين الذين يستمرون بالعمل حتى سن التقاعد، يقول سوان إن الحكومة قد تضطر إلى اللجوء إلى مخصصات معدة لخطط تتعلق بالبيئة والبنى التحتية من أجل دعم هذه الطفرة السكانية وسداد احتياجات الفئة العاملة المتقدمة في السن.

وقال سوان إن تقدم السكان في السن سيؤدي إلى بطء عجلة النمو الاقتصادي وانخفاض معدل الناتج الفردي بالإضافة إلى ازدياد في إنفاق الحكومة الاسترالية على الفرد.

وتزمع استراليا رفع سن التقاعد من 65 عاما إلى 67 عاما بحلول العام 2023، ويرجح سوان ازدياد المشاكل المتعلقة بالصحة والرعاية بالمسنين وخدمات التقاعد مع اتساع نسبة الذين يبلغون 65 عاما وما فوق إلى 22 بالمئة من مجموع السكان، من 13 بالمئة حاليا وثمانية بالمئة في العام 1969.
XS
SM
MD
LG