Accessibility links

اللجنة الدولية للصليب الاحمر تعلن أنه بات يسمح للمعتقلين في غوانتانمو الاتصال بأسرهم


أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنه سيصبح بامكان معتقلي غوانتانمو الحديث مع اسرهم لمدة ساعة عبر دائرة الفيديو. واعتبرت اللجنة أن هذا الاجراء انساني بحت.

وأكدت اللجنة أن الاتصالات تقتصر على العائلات وتستخدم لتقديم معلومات شخصية فقط وتشرف عليها السلطات في معتقل غوانتانامو معتبرة أن من مهامها أن تؤمن للاشخاص فرصة لاعادة صلاتهم مع اسرهم والمحافظة عليها .

وصرح مندوب اللجنة المكلف زيارات غوانتانمو أن دائرة فيديو مماثلة نظمت للعائلات الذين لديهم اقرباء في سجن باغرام في أفغانستان موضحا أن برنامج غوانتانمو يشكل تحديا تقنيا ولوجستيا اكبر لانه يتطلب ربط غوانتانمو مع 30 موقعا في اكثر من 20 بلدا .

وكان يسمح لمعتقلي غوانتانمو بالاتصال بذويهم عبر الهاتف مرات عدة سنويا بناء على مبادرة أطلقتها اللجنة الدولية للصليب الاحمر عام 2008.

تحقيق بشأن استجواب السجناء

هذا وقد طالب سبعة رؤساء سابقين لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية الجمعة الرئيس باراك أوباما بوضع حد للتحقيق في مزاعم عن انتهاكات لسجناء تحتجزهم الوكالة، بحجة أن ذلك من شأنه أن يعرقل العمليات الاستخباراتية.

وكان النائب العام الأميركي "إريك هولدر" قد عيّن الشهر الماضي محققين لدراسة ما إذا كان ينبغي أن تكون هناك تهم جنائية ضد محققي وكالة الاستخبارات المركزية أو متعاقدين معينين من قبلها في مجال الأمن ولتحديد ما إذا كانوا قد تجاوزوا أساليب الاستجواب المعتمدة ، بما في ذلك استخدام القوة والتهديد بالقتل لترهيب السجناء.

XS
SM
MD
LG