Accessibility links

logo-print

غيتس يلتقي باراك الاثنين قبل مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وإسرائيل


أعلنت وزارة الدفاع الإسرائيلية أن الوزير ايهود باراك سيلتقي اليوم الاثنين مع نظيره الأميركي روبرت غيتس خلال زيارة إلى الولايات المتحدة يقوم بها الأول قبل أسابيع قليلة من عقد مناورات عسكرية مشتركة بين الدولتين.

ونسبت صحيفة جيروسليم بوست اليوم الاثنين إلى مصادر في وزارة الدفاع الإسرائيلية قولها إن غيتس وباراك سيركزان على "التهديد الإيراني والتعاون الثنائي والدور الذي بإمكان إسرائيل أن تلعبه في الدرع الصاروخي الأميركي الجديد الذي تم إعلانه الأسبوع الماضي".

وأضافت أن سفنا عسكرية أميركية بدأت في التوافد على إسرائيل أمس الأحد للتمهيد للمناورات المشتركة بين البلدين التي ستركز على استخدام أنظمة صاروخية متقدمة من البلدين تتضمن نظام صواريخ "أرو" الإسرائيلي وأنظمة ثاد وإيجيس وباك 3 الأميركية التي سيتم نشرها في إسرائيل خلال فترة المناورات.

وتعد هذه المناورات الأكبر منذ قيام البلدين بعقد تدريبات عسكرية من هذا النوع في عام 2001.

وترجح مصادر إسرائيلية أن تقوم الولايات المتحدة بعد نهاية المناورات بنشر سفن مزودة بأنظمة صواريخ إيجيس للصواريخ طويلة المدى المزودة بصواريخ اعتراضية من طراز "اس إم 3" في إسرائيل لتعزيز القدرات الدفاعية الإسرائيلية في مواجهة التهديد الإيراني، على حد قول المصادر.

وقالت المصادر إن ثمة توقعات أخرى بأن تقوم الولايات المتحدة بنشر أنظمة إيجيس في البحرين المتوسط والأحمر وذلك نظرا لقدرة هذا النوع من الصواريخ على اعتراض صواريخ طويلة المدى.

يذكر أن إسرائيل تضم بالفعل صواريخ أميركية متقدمة من طراز "اكس باند" كانت إدارة الرئيس السابق جورج بوش قد منحتها هدية للدولة العبرية في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

XS
SM
MD
LG