Accessibility links

قائد القوات الأميركية في أفغانستان يرهن نجاح مهمته بإرسال تعزيزات إضافية


رهن قائد القوات الأميركية وقوات الناتو في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال نجاح مهمة الولايات المتحدة هناك بإرسال المزيد من القوات في غضون العام القادم وذلك بعد ساعات من قيام الرئيس أوباما بفتح الباب أمام إمكانية إرسال تعزيزات عسكرية في حال ما كان ذلك ضروريا لإبقاء أميركا آمنة.

وقال ماكريستال في تقييم للسنوات الثماني الماضية منذ اندلاع الصراع في أفغانستان أواخر عام 2001 إن "الفشل في اتخاذ المبادرة والقضاء على الزخم الذي يتمتع به المتمردون على المدى القريب (خلال 12 شهرا) مع تنمية القدرات الأمنية الأفغانية في الوقت ذاته يهدد النتائج المرجوة للحرب ويجعل هزيمة التمرد غير ممكنة".

وذكرت صحيفة واشنطن بوست اليوم الاثنين أن ماكريستال أكد في ما قالت إنه أهم جزء من الوثيقة أن "عدم توافر موارد كافية سوف يؤدي على الأرجح إلى فشل المهمة في أفغانستان فضلا عن زيادة مخاطر طول أجل الصراع وارتفاع عدد الضحايا وزيادة التكلفة الإجمالية وفقدان الدعم السياسي وهو ما سيؤدي بدوره إلى فشل المهمة".

وقالت الصحيفة إن ماكريستال قدم هذه الوثيقة إلى وزير الدفاع روبرت غيتس في الثلاثين من الشهر الماضي وأن البيت الأبيض يقوم بمراجعتها حاليا.

وكان الرئيس أوباما قد ذكر في مقابلة مع شبكة تليفزيون ABC أمس الأحد أن الإدارة سوف تقوم "بالنظر في الموارد المتوافرة في أفغانستان والاحتياجات اللازمة لتنفيذ الإستراتيجية الأميركية هناك".

وقال إنه "في حال ما تم إقناع المتشككين أمثالي بأن نشر القوات ضروري لهزيمة القاعدة فإننا سوف نفعل ما هو مطلوب لإبقاء الشعب الأميركي آمنا".

XS
SM
MD
LG