Accessibility links

الجنرال ماكريستال يحذر من الفشل ويقول إن طالبان تسيطر على عدد من سجون أفغانستان


أشار قائد قوات حلف الأطلسي والقوات الأميركية في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال في التقرير الذي قدمه إلى وزير الدفاع والرئيس أوباما إلى ان السجون الأفغانية باتت تشكل ملاذا للمتمردين ومقرا لتجنيدهم. وأضاف أن حركة طالبان تسيطر في الوقت الراهن على العديد من تلك السجون.

ويوضح الجنرال ماكريستال في تقريره أن أكثر من 2500 متمرد ممن يشكلون جزءا من أصل 14 الفا و500 سجين في أفغانستان يستخدمون المعتقلات كملاذ حيث يدربون غيرهم على التطرف وكمقر للتخطيط لشن هجمات عدوانية.

وانتقد ماكريستال مراكز الاعتقال الأميركية في أفغانستان وبالتحديد معتقل باغرام حيث قال إن حقوق السجناء فيه تقل عن حقوق سجناء غوانتانمو، وأنتقد اعتقال الكثيرين بدون توجيه تهم إليهم مما يسهل بالتالي تحوّلَهم إلى التطرّف.

تحذير من فشل المهمة

وحذر الجنرال ماكريستال من أن مهمة القوات الدولية في أفغانستان "ستفشل على الأرجح" إذا لم يتم إرسال تعزيزات إلى هناك في خلال مهلة سنة، وفق ما أفادت به تقارير صحافية أميركية الاثنين.

وعرض الجنرال ماكريستال في وثيقة سرية نشرت مضمونها صحيفتا "نيويورك تايمز وواشنطن بوست" تقييما متشائما لحصيلة النزاع المستمر منذ ثماني سنوات في أفغانستان، حيث أوضح أن الفشل في الإمساك بالمبادرة ووقف توسع المتمردين في المستقبل القريب في موازاة تطوير القدرات الأمنية الأفغانية قد يؤدي إلى وضع لا يعود من الممكن معه التغلب على حركة التمرّد.

وأشار ماكريستال إلى أن عدم توفير موارد ملائمة سيؤدي إلى نزاع أطول، وكلفة إجمالية أعلى، وصولا إلى فقدان الدعم السياسي، معتبراً أن أياً من هذه المخاطر سيتسبب بدوره على الأرجح بفشل المهمة.

وقف العمليات الهجومية

وكانت وزارة الدفاع الأفغانية أعلنت في وقت سابق أن القوات الأفغانية والأجنبية قررت وقف عملياتها الهجومية في الحرب المتصاعدة ضد مسلحي طالبان الاثنين، احتفالا باليوم العالمي للسلام، مشيرة الى أن قواتها ستبقى في موقف الدفاع في هذا اليوم.

وفي هذا الإطار قال المتحدث باسم الوزارة العقيد راتمان ايش ان القوات الأفغانية لن تهاجم مواقع المتمردين إلا إذا تعرضت لهجوم.

وأضاف في حديث خاص لـ"راديو سوا" إن الشعب الأفغاني يريد السلام الآن كونه سئم الحرب الطويلة التي عانى منها: "إذا أقدم المسلحون على مهاجمة وحداتنا فإننا عندئذ سندافع عن أنفسنا من دون مهاجمة احد، لأن يوم السلام العالمي الذي يصادف الاثنين يعد مناسبة عالمية. هذا القرار عائد لنا، وهذا ما أعلناه بشأن هذا اليوم، ونأمل في أن يعم السلام في أفغانستان في هذا اليوم بالتحديد".

وأعرب المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية عن أمله في أن يلتزم مسلحو طالبان باليوم العالمي للسلام.

XS
SM
MD
LG