Accessibility links

logo-print

فرنسا تصف تصريحات خامنئي التي تحدث فيها عن "السرطان الصهيوني" بصدمة كبرى


وصفت وزارة الخارجية الفرنسية الاثنين تصريحات المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية علي خامنئي التي تحدث فيها عن "السرطان الصهيوني الذي ينخر" جسد الأمة الإسلامية، بأنها "تسبب صدمة كبيرة".

وقالت كريستينا فاجي المتحدثة المساعدة باسم الوزارة ردا على سؤال بشأن تصريحات خامنئي التي جاءت بعد يومين من تصريحات الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد التي وصف فيها المحرقة النازية لليهود بأنها "خرافة"، إن "هذه التصريحات تسبب صدمة كبيرة ونحن ندينها بشدة".

وأضافت المتحدثة أن تصريحات خامنئي اثناء خطبة عيد الفطر التي بثها التلفزيون الحكومي "تأتي للأسف، لتضاف إلى سلسلة طويلة من التصريحات التي تنضح كراهية التي أدلى بها محمود احمدي نجاد التي يقول انه فخور بها" و"تعكس عدم تسامح القادة الحاليين في إيران". وتابعت "انه ليوم حزين بالنسبة للشعب الإيراني الذي نعرف انه لا يتبنى هذا الموقف".

وكانت فرنسا نددت الجمعة بتصريحات الرئيس الإيراني واعتبرتها "غير مقبولة وصادمة".

كما عبرت الخارجية الفرنسية عن قلقها إزاء "العنف المرتكب بحق مسؤولي المعارضة" في طهران و "نددت بحملة القمع الجديدة".
XS
SM
MD
LG