Accessibility links

الحوثيون يرفضون اتهامات صنعاء لهم ويطالبون بتشكيل لجنة لمراقبة وقف إطلاق النار


رفض المتمردون الحوثيون في شمال اليمن اليوم الثلاثاء اتهامات حكومة صنعاء لهم المتعلقة بالسعي لإعادة حكم الإمامة الزيدية إلى البلاد وارتباطهم بالحكومة الإيرانية، وطالبوا بتشكيل لجنة مستقلة لمراقبة أي اتفاق يتعلق بوقف إطلاق النار بين الجانبين.

وقال محمد عبد السلام المتحدث باسم قائد التمرد عبد الملك الحوثي أن جماعته لا تعارض النظم الجمهوري في البلاد وإنها لم تطالب بإعادة حكم الزيديين، وهم فرع من المذهب الشيعي، الذين أطاح بهم انقلاب في عام 1962.

وردا على اتهامات السلطات اليمنية للحوثيين بتلقي الدعم من إيران وارتباطهم بها، قال عبد السلام "نتحدى السلطة أن تقدم أي دليل لعلاقة إيران بنا، لا يوجد بيننا وبين الإيرانيين أي تواصل على الإطلاق،" على حد قوله.

وكانت الاشتباكات التي اندلعت بصعدة شمال البلاد في 11 أغسطس/آب الماضي قد أسفرت حتى الآن عن مقتل المئات وتشريد الآلاف من سكان المدينة القريبة من الحدود مع السعودية.

لجنة مستقلة

وعلى الصعيد ذاته، طالب عبد السلام بتشكيل لجنة محلية مستقلة لمراقبة أي اتفاق يتعلق بوقف إطلاق النار بين جماعته والقوات الحكومية، مؤكد استعداد حركته لوقف القتال.

وقال عبد السلام إن الاتهامات المتبادلة وعدم الثقة بين الطرفين تدعو لتشكيل لجنة مستقلة تشرف على اتفاق وقف إطلاق النار.

وسبق للحكومة أن أعلنت مرتين منذ مطلع سبتمبر/أيلول عن وقف للعمليات في إطار هدنة لم تستمر إلا بضع ساعات.

وجاء ذلك في وقت عادت فيه المواجهات بين الطرفين بعد فترة وجيزة من الهدوء النسبي، التي أدت إلى مقتل 13 من الحوثيين، وفقا لما ذكره موقع "26 سبتمبر" التابع لوزارة الدفاع اليمنية.
XS
SM
MD
LG