Accessibility links

logo-print

أحمدي نجاد: القوات المسلحة الإيرانية "ستقطع يد" من يحاول مهاجمة الجمهورية الإسلامية


وجه الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد مجددا اليوم الثلاثاء من طهران تحذيرا من أن القوات المسلحة الإيرانية "ستقطع يد" كل من يجرؤ على مهاجمة الجمهورية الإسلامية، داعيا القوى الأجنبية إلى سحب قواتها من المنطقة، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال أحمدي نجاد في خطاب ألقاه عند بدء العرض العسكري السنوي للقوات المسلحة الإيرانية "إن قواتنا المسلحة على أتم استعداد لمواجهة القوى الظلامية. وإذا أراد أحد إطلاق رصاصة على إيران فإننا سنقطع يديه أينما كان في العالم".

لكنه شدد على أن القوة العسكرية لإيران قوة "دفاعية" فقط.

وقد علقت لافتات على الآليات العسكرية كتب عليها الشعارات التقليدية "الموت لإسرائيل" و"الموت لأميركا".

ودعا أحمدي نجاد أيضا إلى رحيل القوات الأجنبية من المنطقة مشيرا إلى الوضع في العراق وأفغانستان.

وقال "أنصحكم بالعودة إلى بلادكم واستخدام النفقات العسكرية الباهظة في حل مشكلات شعوبكم. هذا سيكون أفضل لكم".

وأضاف "كما رأيتم في العراق وأفغانستان، فان شعوب المنطقة معادية للوجود الأجنبي ومن المستحيل أن يكون للقوى الأجنبية قواعد عسكرية على المدى البعيد في المنطقة".

الشعب الإيراني سيدافع عن حقوقه

وحول البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل أكد الرئيس الإيراني أيضا أنه "على العالم أن يعرف أن الشعب الإيراني سيدافع بقوة عن حقوقه وعن أرضه".

وبعد ذلك غادر الرئيس الإيراني طهران متوجها إلى نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة حيث يلقي خطابا الأربعاء.

وستعقد إيران ومجموعة 5+1 الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا اجتماعا في مطلع أكتوبر/تشرين الأول لبحث مقترحات إيرانية حول الملف النووي الإيراني.

نتانياهو لا يستبعد مهاجمة إيران

من ناحية أخرى، لم يستبعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إمكانية شن ضربة عسكرية على إيران، مشددا على أن إسرائيل لن تسمح لطهران التي تدعو إلى "إزالة إسرائيل عن الخارطة" بامتلاك القنبلة الذرية.

من جانبه حذر علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية في تصريحات نقلتها وكالة ايرنا من أن أنشطة إيران النووية "لن تتوقف في حال وقوع هجوم" وأوضح "قلنا للوكالة الدولية للطاقة الذرية إننا اتخذنا إجراءات وقائية بنصب أسلحة مضادة للطائرات" في المواقع المعنية.

الجيش الإيراني يعرض أنظمة دفاع صاروخية

وقد عرض الجيش الإيراني هذه السنة انظمة دفاع مضادة للصواريخ وصواريخ شهاب3- وسجيل التي يبلغ مداها حوالي الفي كلم.

وهذه المرة الأولى التي يعرض فيها الصاروخ سجيل المؤلف من طابقين فيما قام سرب من طائرات "الصاعقة" المقاتلة المحلية الصنع بالتحليق فوق العرض. تحطم طائرة خلال العرض العسكري

وتضاربت الأنباء بشأن هوية طائرة تحطمت خلال العرض العسكري. فقد أعلن التلفزيون الإيراني أن طائرة عسكرية مشاركة في العرض تحطمت قرب طهران، في حين نقلت وكالة أنباء "فارس" عن بيان لسلاح الجو الإيراني أن الطائرة كانت طائرة تدريب ولم تكن مشاركة في العرض العسكري.

ونقلت فارس عن المسؤول المحلي لجمعية الهلال الأحمر أحمد اصفندياري أن عمال الإنقاذ انتشلوا جثث سبعة ركاب من طائرة تحطمت في منطقة قرشاك، جنوب طهران.
XS
SM
MD
LG