Accessibility links

logo-print

حوار بالكردية للمرة الأولى على مسرح وطني تركي


أفادت وكالة أنباء الأناضول الثلاثاء بأن حوارات باللغة
الكردية ستجري للمرة الأولى على مسرح وطني تركي ما يخرق مجددا احد المحرمات في تركيا حيث كان استخدام هذه اللغة محظورا.

وذكرت الوكالة أن مسرحية "فليحيا الموت" للكاتب التركي المعروف أورهان أسينا تعالج مواضيع الأخذ بالثأر وجرائم الشرف الشائعة في جنوب شرق الأناضول حيث تقيم غالبية كردية.

وقال مخرج المسرحية تامر ليفنت إن المسرحية ستكون باللغة التركية لكنها تتضمن حوارات بالكردية لأن أحداثها تجري في منطقة كردية.

وسيكون العرض الأول في الأول من أكتوبر/تشرين الأول في دياربكر، كبرى مدن جنوب شرق البلاد كما أفادت السلطات المحلية.

وتحضر الحكومة التركية منذ أشهر سلسلة إجراءات ديموقراطية تصب في مصلحة الأكراد الذين يبلغ عددهم 12 مليونا من أصل 71 مليون تركي في محاولة لإنهاء 25 عاما من تمرد هذه الأقلية.

ويفترض أن تعرض هذه الإجراءات أمام البرلمان بعد انتهاء العطلة البرلمانية في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول.

ومن أجل تعزيز فرص انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي رفعت تركيا في السنوات العشر الماضية القيود على استخدام اللغة الكردية التي لا تزال محظورة في الإدارات العامة.

واجتازت البلاد مرحلة جديدة في انفتاحها الديموقراطي لمصلحة الأكراد عبر إطلاق محطة تلفزيون عامة في مطلع السنة تبث برامج بالكردية.
XS
SM
MD
LG