Accessibility links

logo-print

التهديد بمقاضاة اتحاد كرة القدم لإقراره إشراك 43 ناديا بالدوري الممتاز


أصدرت جمعية حقوق الرياضيين العراقية بيانا هددت فيه برفع دعوى قضائية في المحاكم العراقية ضد اتحاد الكرة على خلفية قراره القاضي بإشراك 43 ناديا في الدوري الممتاز للموسم المقبل.

وأوجز رئيس الجمعية عبد الكريم البصري الذي يشغل منصب رئيس لجنة الشباب والرياضة في مجلس محافظة بغداد لمراسل " راديو سوا " الأسباب التي تقف وراء اعتراض الجمعية بالقول:

"عندما تجعل الدوري 43 فريقا في ظرف مثل العراق وفي ضعف البنى التحتية وضعف الملاكات وكذلك فقر الأندية الكبير وضعف منظومة الرعاية الطبية والرياضية، وفق كل هذا ومقارنة مع دول العالم فإنك ترى الرياضي العراقي يضطر للتنافس مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع، وعندما تكون ألمانيا التي تملك 33 ألف ناد لكرة القدم منتمي للاتحاد الألماني هنالك 20 فريقا في الدوري فمن باب أولى أن يكون العراق أقل بكثير من ذلك".

البصري طالب الجهات الحكومية بالتدخل الفوري لإيقاف تنفيذ القرار، مشيرا إلى أن هنالك غايات انتخابية تقف وراء اتخاذه:

" الحكومة غير جدية في التعامل مع هذا الموضوع فهي جدية شكلا، وجدية في النوايا، لكنها حتى الآن لم تخرج بطريقة مناسبة لإيقاف المتجاوزين على الحق العام في الرياضة العراقية".

تجدر الإشارة الى أن تهديد جمعية حقوق الرياضيين العراقية بمقاضاة اتحاد الكرة يأتي متزامنا مع دعوات العديد من الأندية الكبيرة بالانسحاب من الدوري الممتاز في حال إصرار الاتحاد على قراره، في وقت يحاول الأخير في اجتماع يعقده مع هيئته العامة نهاية الأسبوع المقبل إيجاد حلول ناجعة للخروج من أزمة صعبة تهدد مستقبل البطولة بأكملها.

التفاصيل من مراسل " راديو سوا " في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG