Accessibility links

حظر تجوال في تكريت بعد فرار 16سجينا بينهم محكومون بالإعدام


أكدت مصادر أمنية في محافظة صلاح الدين أنه تم إلقاء القبض على أحد الفارين من سجن اللجنة التحقيقية المشتركة في مديرية مكافحة الإرهاب في تكريت، من أصل 16 سجينا تمكنوا من الفرار من السجن مساء الأربعاء بينهم قياديون في تنظيم القاعدة.

وأوضحت المصادر أن خمسة من السجناء الفارين محكوم عليهم بالإعدام لتورطهم في جرائم قتل وشن هجمات ضد قوات الأمن الحكومية.

وقال محافظ صلاح الدين مطشر حسين عليوي في حديث مع مراسلة "راديو سوا" إن: "السجناء هربوا عبر نافذة في دورة المياه، حيث جلبوا أدوات حديدية كسروا بها القضبان التي تمنع الخروج، وتسلقوا إليها وتسللوا خارج السياج".

وحمّل عليوي إدارة السجن وحراسه مسؤولية هروب السجناء، لافتا إلى تشكيل لجنة خاصة للتحقيق في القضية، مضيفا بالقول:

"من وجهة نظرنا نعزو الذي حصل لسببين لا ثالث لهما، الأول قد يكون هناك تواطؤ من قبل المشرفين على السجن أو الضباط أو الحراس، والثاني هو الإهمال. الذي سيبت في هذه القضية النتائج التي ستتوصل إليها اللجنة التحقيقية التي قمنا بتشكيلها وأمرنا بحبس كل المشرفين على قسم مكافحة الإرهاب بأمر من وزارة الداخلية وسيتم محاسبة المقصر وإطلاق سراح البريء".

وأكد عليوي اتخاذ إجراءات أمنية مشددة واستمرار حظر التجوال الذي فرض على المركبات منذ أمس الأربعاء، مضيفا قوله: "نشرنا كافة الأجهزة الأمنية وأغلقنا جميع المنافذ وفرضنا حظر تجوال، وبعد تعميم صور السجناء الفارين على السيطرات سيرفع الحظر ونتابع الموضوع، والأجهزة الأمنية دخلت في حالة إنذار".

وشدد المحافظ على ضرورة تعاون المواطنين من أهالي المحافظة في إبلاغ الجهات المختصة في حال مشاهدتهم، أو توفر أية معلومات عنهم بعد أن تم نشر صورهم وأسمائهم .

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
:
XS
SM
MD
LG