Accessibility links

logo-print

استمرار الجدل حول استجواب مسؤولين ووزراء في مجلس النواب


أكد عضو اللجنة القانونية في مجلس النواب النائب عن التحالف الكردستاني أحمد أنور أن الاستجواب المقرر في البرلمان سيشمل جميع أعضاء مجلس المفوضية العليا للانتخابات، نافيا وجود موقف مسبق للتحالف الكردستاني لدعم رئيس المفوضية ذي القومية الكردية فرج الحيدري.

وقال أنور في تصريح لمراسل "راديو سوا":

"الاستجواب سيشمل كل أعضاء المفوضية لكن الذي سيأتي هو الرئيس ورئيس الدائرة الانتخابية للرد على أسئلة النواب. والتحالف الكردستاني ليس لديه أي موقف مسبق من ناحية كون رئيس المفوضية كرديا".

من جهته، ألمح النائب عن التوافق عبد الكرم السامرئي إلى أن حملة الاستجوابات التي سيجريها البرلمان يجب أن تطال أيضا وزير النفط حسين الشهرستاني.

وقال السامرائي: "استجواب وزير الكهرباء والمفوضية من دون وزير النفط يعد تصرفا غير قانوني ولا دستوري ويجب أن يخضع الجميع للاستجواب".

يذكر أن مجلس النواب قرر إيقاف جلساته قبيل عيد الفطر على أن يجري جملة استجوابات فور عودة جلساته التي ستبدأ في الـ 29 من الشهر الجاري.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG