Accessibility links

الدول الكبرى تعرب عن ارتياحها لنتائج اجتماعات قمة مجموعة العشرين في مدينة بتسبيرغ


أبدى العديد من قادة الدول الكبرى تصريحات مشجعة بشأن اجتماعات قمة مجموعة العشرين التي انتهت قبل ساعات في مدينة بتسبيرغ الأميركية، فقد أعرب رئيس فرنسا نيكولا ساركوزي عن رضاه عن نتائج القمة. وقال:

"يجب أن أقول إنني راض جدا عما قررناه. لقد كان هناك إجماع على أن الأخطاء التي وقعت في الماضي لن تتكرر ثانية. لقد خرج الرئيس أوباما نفسه ليعلن أنه ملتزم تماما بتبني قواعد لضبط الأسواق المالية."

بيرلسكوني يتحدث عن الدور السياسي

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني أن مجموعة الثماني سيصبح دورها الآن هو النظر في الشؤون السياسية بعد أن أصبح الشأن الاقتصادي مهمةًَ مجموعة العشرين:

"مجموعة العشرين معنية الآن بالمشكلات الاقتصادية والتنسيق بين مختلف الدول وخاصة في أوقات الأزمات. أعتقد أن مجموعة الثماني ستواصل دورها فيما يتعلق بالشؤون السياسية والأمن وحظر انتشار الأسلحة النووية."

هاتوياما يؤكد اهمية مجموعة العشرين

واتفق رئيس الوزراء الياباني يوكيو هاتوياما مع برلسكوني في هذا الرأي:

"أعتقد أن مجموعة العشرين سيكون لها أهمية لكنها لن تقلل من أهمية مجموعة الثماني."

براون يشير إلى إجراءات صارمة

أما رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون فأكد على أن دول المجموعة ستتخذ إجراءات أكثر صرامة مما كان يتوقعه الجميع لضبط مكافآت المصرفيين.

وأشار براون إلى أن هناك إجماعا بين أعضاء المجموعة على هذا الأمر ولن تكون هناك عودة لما وصفه بالأيام السيئة.

وقال براون إن تلك المكافآت سيتم ربطها بالمكاسب التي تحققها الشركات على المدى الطويل.
XS
SM
MD
LG