Accessibility links

إيران تطلق صواريخ طويلة المدى وتحذر من رد "مدمر" على أعدائها


أطلقت إيران بنجاح اليوم الاثنين صواريخ طويلة المدى من طراز "سجيل" الذي يبلغ مداه ألفي كيلومتر وذلك في إطار مناورات عسكرية تجريها الجمهورية الإسلامية وشملت إطلاق صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى حسب ما أفادت وكالة فارس وتلفزيون Press TV الإيرانيين.

وعرض التليفزيون مشاهد لإطلاق الصواريخ من منطقة شبه صحراوية بينما تضاربت الأنباء حول ما إذا كانت القوات الإيرانية أطلقت صاروخا واحدا من طراز سجيل أو أطلقت أيضا صاروخا آخر من طراز شهاب – 3 الذي يتراوح مداه بين 1300 إلى ألفي كيلومتر.

وقال قائد القوات الجوية في الحرس الثوري حسين سلامي لشبكة Press TV في تصريحات من موقع إطلاق الصواريخ إنه "تم اختبار الصاروخ سجيل بموازاة إطلاق الصاروخ شهاب-3."

وذكر في تصريحات أخرى لقناة العالم الإيرانية الناطقة بالعربية إن "قواتنا قد أطلقت صواريخ سجيل على مرحلتين" مشيرا إلى أن "الصواريخ التي تم اختبارها حتى الآن قد أصابت أهدافها بدقة".

وبدورها أكدت وكالة فارس أن "حراس الثورة اختبروا للمرة الأولى خلال مناورات عسكرية صاروخا بطبقتين يستخدم الوقود الصلب"، بينما ذكرت مصادر إعلامية أخرى أن صواريخ شهاب-3 أصبحت للمرة الأولى مزودة بعدة رؤوس.

رد مدمر

وفي تصريحات أخرى قال سلامي لوكالة الأنباء الرسمية الإيرانية إن رد إيران على التهديدات الموجهة للجمهورية الإسلامية سيكون "مدمرا".

وتابع سلامي "لست دبلوماسيا، بل أتكلم بصفتي قائد وحدة عسكرية، وفي مواجهة التهديدات لوجود النظام واستقلاله وحريته وقيمه، فإن ردنا سيكون مباشرا وحازما ومدمرا".

وأضاف أن الرد سيجعل الأعداء "يندمون" على تهديداتهم، مؤكدا أن "القوات الإيرانية مستعدة لمواجهة التهديدات ومصممة تماما".

واعتبر سلامي أن التدريبات التي تجريها القوات الإيرانية "تتناسب مع التهديدات القائمة".

وكان الحرس الثوري الإيراني قد بدأ أمس الأحد مناورات صاروخية تضمنت إطلاق صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى.

يذكر أن صاروخي شهاب – 3 وسجيل لديهما القدرة على استهداف الأراضي الإسرائيلية الواقعة على مسافة نحو ألف كيلومتر بينما يبلغ مدى كل منهما نحو ألفي كيلومتر.

وتتهم الدول الغربية وإسرائيل الجمهورية الإسلامية بالسعي لامتلاك سلاح نووي تحت ستار برنامج نووي مدني، الأمر الذي تنفيه طهران.

وقد ازدادت شكوك الغربيين بشأن طبيعة البرنامج النووي الإيراني مع الإعلان الجمعة عن بناء موقع جديد لتخصيب اليورانيوم قرب مدينة قم على مسافة مئة كيلومتر جنوب طهران.

XS
SM
MD
LG