Accessibility links

logo-print

أكراد فيليون يشكلون تكتلا سياسيا ويعلنون انضمامهم لائتلاف المالكي


شكلت أحزاب وقوى سياسية من الأكراد الفيليين كيانا جديدا يحمل اسم "الكتلة العراقية المستقلة الموحدة" أعلن انضمامه لائتلاف دولة القانون استعدادا للمشاركة في الانتخابات التشريعية المقبلة.

وأكد وزير المهجرين والمهاجرين عبد الصمد رحمن سلطان في مؤتمر صحفي عقد اليوم الاثنين ببغداد، انضمام كتلته إلى كتلة "ائتلاف دولة القانون" لإيمانهم باطروحاتها وبرنامجها، على حد قوله.

من جهته، أوضح عضو الكتلة الجديدة ستار نوروز في حديث لمراسلة "راديو سوا" أن "المشاورات مستمرة بالتأكيد والكتلة منفتحة على مكونات الشعب العراقي".

وسبق أن أعلن المؤتمر الوطني العام للأكراد الفيليين والذي يضم أحزابا وقوى من الأكراد الفيليين، انضمامه إلى الائتلاف الوطني العراقي يوم السبت الماضي، الأمر الذي عده الباحث في شؤون الكرد الفيليين رياض جاسم الفيلي حالة صحية توفر امتدادا لهذه الشريحة مع كتل سياسية مختلفة، بحسب تعبيره، مشددا على ضرورة إشراك الفيليين بشكل حقيقي في العملية السياسية.

وكانت الأحزاب والقوى السياسية الممثلة للأكراد الفيليين منضوية تحت قائمة الائتلاف العراقي الموحد قبل خوض الانتخابات التشريعية الماضية، لكنها انقسمت بين قائمتي ائتلاف دولة القانون وشهيد المحراب والقوى المستقلة قبيل الانتخابات المحلية الماضية.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG