Accessibility links

logo-print

مقتل 29 متمردا في مواجهات بصعدة والحوثي يجدد رفضه لاتهامات الحكومة اليمنية


أكدت مصادر يمنية رسمية ومحلية اليوم الثلاثاء مقتل نحو 29 متمردا حوثيا بينهم أربعة قياديين في معارك وقعت يوم أمس الاثنين في صعدة شمالي البلاد، وذلك فيما جدد عبد الملك الحوثي رفضه للاتهامات المتعلقة بالسعي لإقامة دولة شيعية في الشمال وتلقي الدعم من إيران.

وأكد مصدر عسكري لوكالة الأنباء اليمنية مقتل أربعة من قيادات التمرد الحوثي وإصابة اثنين آخرين في المواجهات، وأشارت مصادر أمنية ومحلية إلى مقتل 25 آخرين خلال علميات التطهير التي ينفذها الجيش اليمني في صعدة والقرى المجاورة لها.

وفي هذه الأثناء، أحيل 44 متمردا حوثيا على المحاكمة من أصل 127 ألقي القبض عليهم بعد اندلاع المواجهات بين الطرفين الشهر الماضي.

شروط الحكومة لوقف النار

كما جدد مجلس الدفاع الوطني اليمني الذي يترأسه الرئيس اليمني علي عبد الله صالح التمسك بضرورة تنفيذ المتمردين لشروط الحكومة قبل وضع حد للحرب الدائرة في صعدة والمناطق المحيطة بها.

وأكد مجلس الدفاع الوطني أن الحكومة لن توقف إطلاق النار قبل موافقة المتمردين على شروطها التي تتضمن وقف المتمردين للقتال وتسليم أسلحتهم والإفراج عن الأسرى المدنيين والعسكريين.

الحوثي ينفي اتهامات صنعاء

ومن جانبه، نفى زعيم المتمردين عبد الملك الحوثي اتهام الحكومة اليمنية لجماعته بالسعي لإقامة دولة شيعية في شمال البلاد.

ووصف الحوثي الاتهامات الموجهة لجماعته بأنها حرب إعلامية لتضليل الرأي العام، مؤكدا أن الأزمة تقوم على أسس سياسية وأنهم يقاتلون من أجل الحصول على حقوقهم العادلة، على حد تعبيره.

وجدد الحوثي، في تصريحات نشرها موقع إلكتروني تابع للحوثيين، نفيه بالحصول على دعم من إيران، مشيرا إلى أنهم تمكنوا من الحصول على كمية كبيرة من المعدات والأسلحة من المواقع العسكرية التي استولوا عليها، بالإضافة إلى تعاون بعض عناصر الجيش اليمني معهم، على حد تعبيره.

علي سالم البيض يؤيد التمرد

وعلى صعيد متصل، أبدى علي سالم البيض رئيس جمهورية اليمن الديموقراطية الشعبية وواحدا من أبرز قادة الحراك الجنوبي، تعاطفه مع قيادة التمرد الحوثي.

وقال البيض، الذي يعيش في المنفى، في تصريحات لصحيفة "الأخبار" اللبنانية نشرت اليوم الثلاثاء، إنه لا يخفي تعاطفه ووقوفه إلى جانب ضحايا ما وصفه بـ"نظام صنعاء" من حوثيين وغير حوثيين، على حد قوله.
XS
SM
MD
LG