Accessibility links

الرئيس اوباما ينعش آمال شيكاغو باستضافة أولمبياد 2016 بحضور التصويت النهائي في كوبنهاغن


شكل قرار الرئيس باراك أوباما السفر إلى العاصمة الدنماركية كوبنهاغن دعما قويا لملف مدينة شيكاغو استضافة فعاليات دورة الألعاب الأولمبية عام 2016، بحضوره العرض النهائي للملف وتصويت أعضاء اللجنة الأولمبية الدولية لاختيار المدينة المنظمة لفعاليات الحدث الرياضي العالمي.

ويتوقع أن يصل أوباما إلى كوبنهاغن صباح يوم الجمعة المقبل. وأنعش أوباما بهذا القرار آمال مدينة شيكاغو، حيث سيكون في مقدمة مؤيدي ملفها وكذلك قرينته ميشيل التي ستتواجد في كوبنهاغن الأربعاء من أجل مساندة ملف شيكاغو.

وصرح مسؤول في البيت الأبيض بأن بلاده ستستغل كل الإمكانيات لتحقيق الفوز بتنظيم الدورة، معلنا مغادرة الرئيس اوباما الخميس لحضور التصويت النهائي لاختيار المدينة المنظمة.

وقال المراقبون للحركة الأولمبية إن حضور أوباما سيكون عاملا مؤثرا وفعالا في تأييد شيكاغو التي تتنافس على حق الاستضافة مع مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية والعاصمتين الأسبانية مدريد واليابانية طوكيو.

ولعب رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير والرئيس الروسي الأسبق فلاديمير بوتين الذي يشغل حاليا منصب رئيس وزراء روسيا دورا فعالا في فوز العاصمة البريطانية لندن ومنتجع سوتشي بتنظيم أولمبياد 2012 الصيفي و2014 الشتوي على الترتيب.

وتساند أبرز الشخصيات ترشيح بلدانهم بحضور التصويت حيث يسافر كل من العاهل الأسباني الملك خوان كارلوس وقرينته الملكة صوفيا ورئيس الوزراء لويس رودريغيز ثاباتيرو ومن البرازيل الرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا ومن اليابان رئيس الوزراء يوكيو هاتوياما.

وأصبح سفر أوباما وقرينته مصدر تفاؤل بفوز شيكاغو التي تمثل مركزا تجاريا هاما بتنظيم أولمبياد 2016، ويضم وفد مدينة شيكاغو ملكة البرامج الحوارية الشهيرة أوبرا وينفري وأسطورة كرة السلة مايكل غوردان.

XS
SM
MD
LG