Accessibility links

نائب عن التوافق يدعو بغداد لبذل جهد أكبر لحسم الملفات العالقة مع طهران


كشف النائب عن جبهة التوافق العراقية هاشم الطائي أن المباحثات التي أجراها رئيس مجلس النواب إياد السامرائي مع رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني بحاجة إلى متابعة وجهود أكبر من قبل الحكومة ووزارة الخارجية.

وقال الطائي في حديث مع مراسلة "راديو سوا":

"هناك تجاوب من الجانب الإيراني لكن توجد موضوعات خطرة وحساسة بحاجة لجهد حكومي ووقوف الخارجية مع البرلمان في ملفات مثل الطائرات التي وضعها النظام السابق في ايران وقضية الأسرى في السجون الإيرانية والمياه فضلا عن الإتهامات المتبادلة بين الجانب العراقي والجانب الدولي والتحقق مما يدخل إلى البلاد من المجاميع الخاصة والعبوات اللاصقة".

وحول ما نقله المكتب الاعلامي لمكتب السامرائي عن طرحه لمشروع وصف بالاستراتيجي لتخفيف حدة التوتر في المنطقة قال الطائي إنه لم يطلع على المشروع، لكن النتائج الأولية للمباحثات صبت في الملف الأمني والأمن الإقليمي مرتبط ببعضه.

وكان السامرائي وبحسب البيان الصادر عن مكتبه قد دعا نظراءه في الدول المجاورة أن يبادروا لإقامة مشروع استراتيجي للتعاون الإقتصادي والسياسي والأمني وأن تكون النواة من رؤوساء برلمانات كل من إيران وتركيا وسوريا إضافة إلى العراق .


التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG