Accessibility links

logo-print

واشنطن تعتبر منشأة تخصيب اليورانيوم الإيرانية في قم انتهاكا لحظر الانتشار النووي


أكد روبرت غيبس المتحدث باسم البيت الأبيض أن منشأة تخصيب اليورانيوم الجديدة التي كُشف عنها مؤخرا الموجودة في مدينة قم تشكل انتهاكا واضحا لالتزامات إيران الدولية مشددا على ضرورة قيام طهران باثبات نواياها السلمية. وقال غيبس في تصريحات للصحافيين إن "الشيء الذي لا لبس فيه هو أن بناء هذه المنشأة يمثل انتهاكا لالتزام إيران إزاء معاهدة حظر الانتشار النووي. سنطالب بإعطاء مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية تصريحا غير مشروطا لدخول المنشأة ومقابلة الأفراد والإطلاع على الوثائق ذات الصلة بالمنشأة."

وأكد غيبس أنه يتعين على طهران الآن إثبات نواياها السلمية معتبرا أن "المسؤولية الآن تقع على عاتق الإيرانيين كي يثبتوا للعالم أن برنامجهم النووي سلمي ويهدف لإنتاج الطاقة وليس برنامجا سريا لإنتاج الأسلحة النووية."


واشنطن تريد خطوات ايرانية حقيقية

من جانب آخر، أكدت وزارة الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة تريد رؤية خطوات حقيقية من قبل ايران خلال الاجتماع المرتقب بين طهران والدول الست الكبرى في جنيف الخميس.

التفاصيل من سمير نادر مراسل "راديو سوا" في واشنطن:

XS
SM
MD
LG