Accessibility links

مجلس الأمن يتبنى قرارا يدعو لحماية المدنيين من العنف الجنسي خلال النزاعات


طالبت أكثر من 60 دولة بقيادة وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الأمم المتحدة بتعيين مبعوث خاص لمحاربة الاعتداءات الجنسية على النساء والأطفال في مناطق النزاع.

وقد وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع برئاسة الولايات المتحدة التي تترأس المجلس في دورته الحالية على قرار يدعو إلى حماية المدنيين بما في ذلك النساء والأطفال من جميع أعمال العنف الجنسي ضدهن خلال الحروب وملاحقة مرتكبيها.

وقالت كلينتون خلال الجلسة: "علينا أن نعترف أيضا أن إنهاء النزاعات هو السبيل الأمثل لإنهاء أعمال العنف الجنسي التي تحدث خلالها. لذا يجب أن يتصدر أولوياتنا السعي إلى إحلال السلام وعمليات نقل السلطة بشكل سلمي."

وشددت كلينتون على ضرورة ألا يكتفي مجلس الأمن بالتنديد بمثل هذه التصرفات وأن يتخذ خطوات فعالة وعملية لإنهائه وللتأكيد على أنه عمل إجرامي ومرفوض.
XS
SM
MD
LG