Accessibility links

logo-print

عمليتان أمنيتان في الحلة تسفران عن اعتقال مشتبه بهم


اعتقلت القوات الأمنية في محافظة بابل أحد الأشخاص المشتبه بقيامهم بالتخطيط لتنفيذ هجوم انتحاري في المحافظة، وجرى أيضا ضبط السيارة التي كانت بحوزته، وذلك بعملية أمنية نفذت يوم الخميس الفائت.

وفي هذا الشأن، قال مدير عام شرطة بابل اللواء فاضل رداد لـ"راديو سوا":

"يوم أمس وردتنا برقية من مركز التنسيق المشترك تفيد بوجود سيارة في أحد الشاحنات بمنطقة جبلة. هذه العجلة (كانت) تنوي المجاميع الإرهابية تفخيخها وتفجيرها بالقرب من السجن الاصلاحي في الحلة وعلى الفور تم التحرك على الهدف فكان التحرك مشترك وتم ضبط العجلة مع صاحبها وحائزها ولكنها غير مفخخة وما زالت التحقيقات جارية وحاليا الشخص والسيارة في مركز شرطة المشروع".

ويضم السجن الواقع في منطقة باب المشهد وسط الحلة نحو 300 سجين بينهم عناصر من تنظيم القاعدة، وفقا لمصادر أمنية.

وفي شأن متصل، أكد اللواء فاضل رداد أن قوة من مديرية التحقيقات الجنائية التابعة لقيادة شرطة بابل تمكنت قي وقت متأخر من مساء الخميس الماضي من اعتقال عصابة مكونة من ثلاثة أشخاص، بينهم شرطيان، قامت بسرقة 50 مليون دينار و30 ألف دولار من أحد مكاتب الصيرفة في مدينة الحلة قبل أيام.

وأوضح اللواء رداد في هذا الصدد:

"قبل أسبوع تقريبا حصلت جريمة سطو مسلح على أحد مكاتب الصيرفة في مدينة الحلة ومباشرة بعد الحادث تم تشكيل فريق عمل من مديرية التحقيقات الجنائية عمل على جمع معلومات أدت إلى التوصل إلى الجناة وفعلا تم اعتقال العصابة المتكونة من ثلاثة أشخاص: اثنان منهم من منتسبي الأجهزة الأمنية واعترفا صراحة بارتكابهما لهذه الجريمة".

على صعيد آخر، تمكنت قوة من اللواء الـ 31 للجيش العراقي فجر الجمعة من إلقاء القبض على ستة مطلوبين في قضايا قتل وتفجير في منطقة المويلحة التابعة لناحية اللطيفية شمال مدينة الحلة، حسب ما أفاد مصدر في اللواء المذكور.

التفاصيل في تقرير حسين العباسي مراسل "راديو سوا" في الحلة:
XS
SM
MD
LG