Accessibility links

شاليت يناشد نتانياهو التوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين من اجل الإفراج عنه


وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو شريط الفيديو الذي ظهر فيه الجندي الأسير لدى حماس منذ أكثر من ثلاث سنوات غلعاد شاليت بالأمر المشجع، لكنه لفت إلى أن ضمان إطلاق سراحه قد يستغرق وقتا.

وقال المتحدث باسم نتانياهو "إن رئيس الوزراء يعتقد إن ظهور شاليت بوضع صحي جيد أمر مشجع،" واصفا الشريط بالمهم، لكنه أضاف بأن نتانياهو يعتبر أن أفق إطلاق سراحه عملية شاقة وطويلة.

وكان شاليت قد ناشد نتانياهو بالتوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين من اجل الإفراج عنه.

شريط الفيديو

وأعرب شاليت في شريط الفيديو الذي عرضه التلفزيون الإسرائيلي، عن أمله بألا تفوت حكومة نتانياهو فرصة التوصل إلى اتفاق كي يتمكن من نيل حريته.

وظهر شاليت في الشريط الذي مدته دقيقتان و40 ثانية، وهو يبتسم أحيانا ويبدو بخير. وفي نهاية الشريط، قام عن كرسيه وسار ليثبت انه ليس مصابا أو معوقا.

وكان يمسك بنسخة من مجلة "فلسطين" الصادرة في غزة، مؤرخة في 14 سبتمبر/أيلول.

وقد تسلمت إسرائيل الشريط مقابل إفراج السلطات الإسرائيلية عن 19 أسيرة فلسطينية. وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها عرض مثل هذا الشريط منذ اختطاف شاليت عام 2006.

وقال مسؤولون إن قائد هيئة الأركان الإسرائيلية غابي أشكينازي شاهد التسجيل وحوله بعد ذلك إلى مكتب نتانياهو.

فرنسا تدعو إلى الإفراج عنه فورا

وفور عرض الشريط، دعت فرنسا إلى الإفراج عن شاليت الذي يحمل الجنسية الفرنسية أيضا.

وقال وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير في بيان إن فرنسا تطلق دعوة جدية لخاطفيه إلى الإفراج عنه فورا.

وعبر كوشنير عن المبادرة التي قامت بها الحكومة الإسرائيلية وقال إنها تساهم في تعزيز الثقة بين الأطراف في النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وقد تدخل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي شخصيا في محاولة الإفراج عن شاليت منذ عملية أسره.
XS
SM
MD
LG