Accessibility links

logo-print

ولاية تكساس ترصد ثلاثة مليارات دولار لأبحاث السرطان


تكساس هي موطن صناعة النفط الحديثة وفيها تم اختراع الحاسب اليدوي ومنها انطلق أول رجل ليمشي على سطح القمر، ولكن هل ستكون أول ولاية أميركية تقهر مرض السرطان؟.

هذا السؤال تم طرحه في تقرير إخباري لوكالة أسوشيتد برس والتي أكدت أنه تم رصد مبلغ ثلاثة مليار دولار للسنوات العشر القادمة لأبحاث تتعلق بمرض السرطان وطرق الوقاية منه.

وهذا المبلغ الكبير المرصود للأبحاث سيجعل تكساس ثاني أكبر جهة داخل الولايات المتحدة تقوم بالاستثمار في هذا المجال بعد المعهد الوطني للسرطان.

ونقل التقرير عن الدكتور ألفريد غيلمان رئيس القسم العلمي في مركز أبحاث وعلاج السرطان في جامعة تكساس لمركز العلوم أنهم لن يقوموا بتسويق أي أدوية جديدة خلال العامين القادمين ولا حتى السنوات الأربع القادمة، وأن الأمر سيتطلب وقتا ليس بالقليل.

ويتوقع المختصون أن تشهد تكساس تدفق العديد من الباحثين والأطباء في مجال مكافحة السرطان لرغبتهم في العمل في هذا المجال، مع تعهد المشرفين على المعهد الجديد بأنهم سيستثمرون المبالغ المرصودة لهم من قبل الحكومة والمتبرعين في أفضل وجه ممكن.
XS
SM
MD
LG