Accessibility links

logo-print

مسؤول رياضي ينفي تدخل الحكومة في انتخابات اتحاد كرة القدم


كشف عضو اللجنة العليا المشرفة على الانتخابات المركزية السابقة المتخصص بشؤون الانتخابات جزائر السهلاني أن اتحاد الكرة العراقي هو من طلب تسمية الدكتور علي الدباغ الناطق باسم الحكومة العراقية الرئيس السابق للجنة العليا المشرفة على الانتخابات الرياضية رئيسا للجنة المشرفة على انتخابات اتحاد الكرة.

وأشار السهلاني في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن الاتحاد طلب من رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي الموافقة على التسمية بمحضر رسمي، على حد قوله:

"في مسألة الاتحاد لا يوجد قرار 184 أو قرار حكومي بتشكيل اللجنة واللجنة شكلت بقرار من الاتحاد العراقي لكرة القدم، واختيار الدكتور علي الدباغ كان من قبل الاتحاد العراقي لكرة القدم موثق في محضر، وفي هذا المحضر خول الدباغ بصلاحيات العمل على الانتخابات بالإضافة إلى الأسماء الأخرى في عضوية اللجنة التي تضم النائب حسن عثمان والدكتور علي أبو الشون".

وأوضح السهلاني أن قانون 16 لعام 1986 النافذ لا يتعارض مع قوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم، عادا إياه المخرج المناسب للازمة التي تمر بها انتخابات اتحاد الكرة:

"جميع الأطراف أصبحت في رؤوس زوايا المثلث فلا توجد نقطة التقاء في الوسط وحتى تخرج اللجنة من هذا المأزق أكدت على ضرورة العودة إلى المستند الرئيس الذي تدور حوله كل اللوائح والآن لو أن الاتحاد العراقي لكرة القدم وافق على طرح القضية بعد استحصال موافقة الهيئة العامة عليها التي هي 28 ناديا وإرسالها إلى الاتحاد الدولي لن يجرؤ على الاتحاد الدولي في الاعتراض عليها أو رفض هذا الإجراء".

وبموجب القانون المذكور يكون عدد أعضاء الهيئة العامة سيكون مقتصرا على أندية الدوري الممتاز فقد والبالغ عددها 28 ناديا فيما يصر اتحاد الكرة باعتماد 63 عضوا في وقت يطالب معارضو سياسة الاتحاد بتمثيل اكبر للهيئة العامة يصل إلى 120 عضوا.

مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG