Accessibility links

الشرطة الإسرائيلية تنشر آلاف العناصر في القدس وتتهم الحركة الإسلامية بالمسؤولية عن المواجهات


قال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية إن الشرطة وضعت في حال تأهب الاثنين ونشرت آلاف العناصر في القدس القديمة وفي محيط باحة المسجد الأقصى خشية وقوع اضطرابات جديدة.

وقال المتحدث من جهة أخرى إن الشرطة حصرت إمكانية الدخول إلى الباحة بالمسلمين الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما شرط أن يكونوا من عرب إسرائيل أو مقيمين في القدس الشرقية.

واتخذت هذه الإجراءات غداة مواجهات أوقعت سبعة جرحى بين متظاهرين فلسطينيين وفق مصادر طبية فلسطينية فيما أفادت الشرطة الإسرائيلية عن اعتقال ثلاثة أشخاص.

اتهام الحركة الإسلامية في إسرائيل بثت شائعات مغلوطة

من جهة أخرى، اتهمت الشرطة الإسرائيلية والأجهزة الأمنية الحركة الإسلامية في إسرائيل بأنها تعمل على تأجيج الأوضاع الأمنية في القدس من خلال بث معلومات خاطئة عن نية اليهود الصلاة في المسجد الأقصى، مما أدى إلى وقوع مواجهات عنيفة خلال الأيام الماضية. وهذا دفع بالشرطة الإسرائيلية إلى رفع حالة التأهب إلى أقصى الدرجات في القدس خشية تصاعد الأوضاع الأمنية في الوقت الذي يحتفل فيه اليهود بعيد العرش.

المزيد في تقرير خليل العسلي، مراسل "راديو سوا" في القدس:
XS
SM
MD
LG