Accessibility links

logo-print

تشلسي يفوز على ليفربول ويجدد صدارته للدوري الإنكليزي لكرة القدم


جدد فريق تشلسي صدارته للدوري الإنكليزي إثر فوزه على ضيفه ليفربول بهدفين دون رد على ملعب ستانفورد بريدج، بينما فاز آرسنال على ضيفه بلاكبيرن بستة أهداف لهدفين الأحد على إستاد الإمارات في المرحلة الثامنة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وانتزع تشلسي الصدارة مجددا من مانشستر يونايتد بعد أن تراجع الأسبوع الماضي بسبب خسارته أمام ويغان بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد. وسجل هدفي تشلسي الفرنسيان نيكولا انيلكا وفلوران مالودا، محافظين بذلك على سجل فريقهما خاليا من الهزائم بعد لعبه المباراة الـ15 على التوالي.

ومني ليفربول بهزيمته الثالثة مقابل 5 انتصارات، فاخفق في استعادة توازنه أمام فيورنتينا الايطالي بهدفين نظفيفين في دوري أبطال أوروبا. وجاء هدف تشلسي الأول في الدقيقة 60 اثر خطأ ارتكبه الأرجنتيني كارلوس ماسكيرانو، ليأخذها البرتغالي ديكو الذي حولها إلى دروغبا الذي مررها بدوره لانيلكا ليضعها بيمناه داخل الشباك.

وضغط ليفربول في الدقائق الـ10 الأخيرة لإدراك التعادل، لكن دون جدوى.

وسجل فلوران مالودا الهدف الثاني لتشلسي في الوقت بدل الضائع من المباراة، اثر تمريرة من دروغبا الذي راوغ المدافعين قبل أن يقدمها له على طبق من فضة.

وفي مباراة أخرى على إستاد الإمارات، سجل خمسة من أهداف ارسنال الاسباني فرانسيسك فابريغاس. وافتتح ارسنال التسجيل لكن بلاكبيرن أدرك التعادل في الدقيقة 17 من هدف أحرزه توماس فيرمايلين.

وعزز بلاكبيرن تقدمه في الدقيقة 30 اثر هجمة مرتدة عبر الاسترالي بريت ايمرتون الذي مررها إلى ديفيد دان الذي سددها داخل شباك مانوني. ورد ارسنال سريعا وأدرك التعادل بعد ثلاث دقائق بواسطة الهولندي روبن فان بيرسي. وبعد أربع دقائق سجل اندري ارشافين هدفا من تسديدة أرضية.

وتوج فابريغاس تألقه بتسجيله الهدف الرابع في الدقيقة 58 لارسنال من تسديدة في منطقة الجزاء في الزاوية اليمنى العليا لمرمى روبنسون.

وأهدى الاسباني الهدف الخامس إلى تيو والكوت اثر هجمة مرتدة سريعة قادها ارشافين من منطقة جزاء ارسنال حتى حدود منطقة بلاكبيرن في الدقيقة 77. ثم حل محل فابريغاس الدنماركي نيكلاس بندتنر الذي سجل الهدف السادس قبل دقيقة من نهاية المباراة بتسديدة قوية من خارج المنطقة.

XS
SM
MD
LG